Friday, October 24, 2014

حبيبتي اللدودة: ملك


روان يونس


الحلقة الاولى

رح تكون تقريبا توضيح لغموضي المتهمة بيه وايضا ربط لطريقة تعارفي بحبيبتي الي رح اسميها افتراضيا (مَـلك).

طبعا كانت عندي علاقات سابقة قبل لا اعرفها على ارض الواقع مو بالنت لكنها ما وصلت الى درجة من الجدية والمشاعر الجياشة.. 
منها وحدة كنت اعرفها من ايام الجامعة تقريبا كانت تستغلني بكلشي ماديا ومعنويا وعاطفيا رغم كونها اكبر مني ومتمكنة لكني للاسف وعيت على هلشي متأخر..
شلون وعيت؟
لما اكتشفت انها على علاقات برجال وانها ليست فقيرة كما ادعت، ولما حاولت (تغتصبني) بالحرف الواحد ببيتها وكنت لسه صغيره بوقتها وما عندي تجارب جنسية ابدا ولا اريد تكون هاي البنت اول من امارس معها، لان وتعرفون اول تجربة نبقى نتذكرها للابد..
بالبداية كانت محاولات غواية وتمسكن وبعدين صارت حبس وعنف واجبار.. 
طبعا كنت اعرفها قبل لا تتزوج وبعدين سافرت ورجعت متزوجة وعدائية نوعا ما وما اعرف ليش...
رجعتلي (حسب قولها) واطلقت من زوجها بس كان الموضوع استغلال لا اكثر..
رفضتها وهربت منها وفسخت العلاقة...لكنها ظلت تهددني بان تكشف امر مثليتي وعلاقتنا لاهلي وخاصة والدتي، لان والدتي تتمنى اتزوج واجيبلها الحفيد الي تحلم بيه كوني بنتها الوحيدة واذا عرفت تروح بيها ..وفعلا اتصلت بوالدتي ولمحت الها وصارت مشاكل لدرجة انها ظلت تقلي اتركي اهلك وتعالي عيشي معي.. اضافة الى اني املك الكثير من الاعداء بمحيطي ويقتصون الفرص لاسقاطي وتدميري..

بالكاد تخلصت من الموضوع ومشاكلها واقسمت على نفسي اني ما اتعرف على بنت (فيس تو فيس) ولا اخوض بعلاقة مكشوفة الهوية ولا ابين نفسي او وجهي لاي وحدة لحد ما اتأكد منها 100% ومن مشاعرها تجاهي واثق بيها..



الحلقة الثانية

بعد فترة طويلة قضيتها بمحاولة الشفاء من هاي القصة والتجربة القاسية الي مريت بيها، عملت حساب جديد على الفيسبوك بباسم وهمي ومثل هذا حسابي طبعا كانت المواضيع متنوعة بين ادب والحاد وسياسة وشعر وطبعا من الطابع المثلي.
كنت ناشطة اعلاميا نوعا ما بمجال حقوق المرأة والمثليين بالعراق خاصة وارفع تقارير استقرائية لصالح المؤسسة الي انتمي الها.. لهذا كنت عضوه بكثير كروبات مثليين ومثليات طبعا تعرفون كل يوم يضيفون الواحد لعشرين كروب!
تعرفت على شلة لطيفة بنات وشباب مثليين من نفس ستايلي بالفن والشعر والاغاني الاجنبية لاني نادرا ما اسمع عربي او عراقي..
واكثر شي لفتني الاغاني الي كانت تنزلها (ملك) ولحد هسه اتذكر اول اغنية سمعتها على الوول عدها كانت (If I die young) .
دمها خفيف ولطيفة واجتماعية وبنفس الوقت دهرية ولسانها طويل بس بشقاوة، وايضا كانت ذكية جدا تهتم بالموضوعات العلمية والفلسفية..بين قوسين مو سطحية او تافهه وخلوقة جدا.. ظليت اعلق عدها بس ولا مرة تكلمنا بالخاص الا مرة دعتني بيها اشارك بكروبات الحادية بنقاشات. وبعدها هي اختفت!
ظليت كل يوم افوت على بروفايلها واتفقدها بس هي مختفية، لهذا نزلت عبارة على الوول عدها اسأل بيها عنها واتفقدها.. لان بهذي الفترة صارت حملة لقتل المثليين بالعراق واني انشغلت عليها جدا.
اني رفعت تقاريري وانتهت مهمتي الي فتحت هذا الحساب لاجلها وتركته تقريبا لشهور وسافرت لغرض العمل.
اقتضت الحاجة مجددا اني افتح الحساب نفسه ولقيت منها رد تطمني بيه عن نفسها وبس.. واختفت!
بهذي الفترة كانت بنت ضايفتني بنفس مواصفاتها تقريبا تتواصل معي من خلال التعليقات على منشوراتي واشعاري وهكذا...يعني كانت مهتمة جدا وهلشي شجعني احجي وياها بالخاص واتعرف عليها. بس كانت حذرة معي متشككة وكثيرة الاسئلة تقريبا ضابط مخابرات ويحقق وياي!!
واعطتني معلومات عن نفسها من ضمنها انو هي اكبر مني.. بعدها طلبت مني واصرت انو تشوفني كام عن طريق السكايب وطلبت رقمي..رغم تخوفي وممانعتي الكلام واعطاء رقمي لاي شخص واصلا موضوع الكام هذا شي مستحيل اسوي ...بس مثل المسحورة كتلها (اي) واتفقنا بالساعة 7 المساء نتكلم سكايب.
واجه الموعد وفرحانة من كل عقلي وانتظر والسكايب اون لاين وهي هماتين اون لاين واحجي وياها ما ترد وظليت انتظر شي ساعة... بين قوسين (اكلت ضرب) -_-

الحلقة الثالثة
بعد الضرب الي اكلته -_-…
تعاتبنا وكانت هي ايضا منتظرتني والظاهر بسبب خلل بالنت ما وصلها كلامي ع السكايب، عموما كررنا المحاولة واتصلت عليها فيديو.. احجي ما ترد!
هي سمعت صوتي بس ما شافتني لان كانت فايتة موبايل فما ضبطت..
طيب واني؟
صمُ بكمُ عميُ لا شفت ولا سمعت!!
طلبت رقمها لاني اعطيتها رقمي رفضت!
- شنو هاي..قلت بيني وبين نفسي.
هي كان بالها بصوب واني بالي بصوب ثاني، الفكرة كلها كانت شاكة بيه شخص اخر وتريد تتاكد مني حقيقية ام هلشخص متنكر؟
بديهي الشخص بنية. وما تاكدت وظلت تشك.. عجيب طيب مو سمعتي صوتي قالت لا ممكن تغيرين الصوت او سماعة.. طيب مو اعطيتك رقمي قالت عادي ممكن تدبرين اي رقم..اتحديتها تتصل او تجيب كام حتى تشوفني بالسكايب بس رفضت.
مرت الايام كنا بيها نسولف مع بعض على طول رغم هي كان غرضها اكثر انو تفند شكوكها او تثبتها وليس الغرض تتعرف عليه او هيجي شي..
قضتها تدخلني باختبار وتطلعني من اختبار.. رغم اني كنت بمنتهى الصراحة وياها وحجيتلها كلشي عني وبعثتلها صوري...الخ
بس كل اثبات اقدمة كانت تفنده ويبطل!
صار عندي فضول لان ما معقول لهاي الدرجة تشك وكانما كانت تتعامل قبل مع جواسيس محترفين.. اتفهم انو هناك كثير مزعجين بالفيس ويتنكرون بحسابات بنات مثلا او ملحدين حتى يعرفون عنا معلومات او يهكرونا..
بس شوفوا المقارنة بيني وبينها، رغم اني انسانة حذرة وبصعوبة اثق بشخص وغامضة بس كنت وياها كتاب مفتوح بدون ما اعرف اي شي عنها.. وكنت متيقنة انو المعلومات الي عطتني اياها عن نفسها غلط.
قلت لازم اعرفها اكثر وافهم شنو قصتها..بالي طويل وطبعي صبورة.


الحلقة الرابعة
الحب اهتمام وتعود، ان تحب انسان يعني ان تهمك ادق تفاصيل حياتة، شلون يضحك (ولو كتابيا) شنو عباراتة المفضلة، اهتمامته، باي وقت ينام وباي وقت يصحى.. تتمنى تكون اول من تقول اله صباح الخير واخر من تغمض عينة على حروفك وانت تتمناله احلام سعيدة وتصبح على كل الخير الي بالدنيا..
تحس نفسك عايش لشخص ثاني بالدنيا.. لا انما جزء استقل من ذاتك وعايش بجسد ثاني، يجري بدمك ويقفز قلبك من تشوف اسمه ولو بالاعلانات..
قلتلها من اليوم ورايح كل سطر شعر اكتبه هو الج، منج والج لان انتي ملهمتي..
كانت ملهمة بشكل سحري لدرجة اثناء ما احجي وياها تتقافز براسي قصايد وصور حلوة تشبهه روحها البريئة المرحة.
وفعلا هي وما زالت صاحبة فضل عليه بكتابة الشعر المثلي هذا الي اكتبه من اول خفقة بحبها نولدت قصيدة.. اشكرج فعلا لوجودج بحياتي.. لونتيها.. اشكرج لانج ملهمتي.
بدت تثق بيه وتاكدت مني ومن حقيقتي بطريقة او باخرى وحجتلي عن نفسها بكل عفوية مثل طفل تنطي شوكولاة يفرح بيها ويكعد بحضنك يحجيلك كلشي يعرفه وهو دياكلها.. ههههه فديتج.
ومن ضمن الامور الي اعترفتلي بيهن انو هي كذبت عليه بشأن عمرها، وانها اصغر مني بسبع سنين!
اني قلتلها شنووووو؟ خررره بالله
خرره بالله
خررره بالله
كذبتي عليه؟؟
قالتلي روان لا اتركيني لاني كذبت عليج بس الي اسبابي..
الصراحة انصدمت جدا لدرجة عدت كل حساباتي وراجعتها بخصوص مشاعري تجاهها والي كانت مو واضحة بعد بالنسبة الي، بس كنت متاكدة من شغلة وحدة: انو سعادتي وياها بكل لحظة وما احس بالوقت ابدا.. واشتاقلها من اول ثانية تكلي بيها رح انام احلامج سعيدة.. 
باعتبارها كانت مثل الدجاجة تنام من ساعة ثمانية.

الحلقة الخامسة
هنا يبدي الاكشن... بس الي أترجاه منكم بلا تجاوز ولا تجريح بالتعليقات حتى لو تعاطفتوا معي اني ما تتحيزون ضد مَلك ولا احد يأذيها ولو بكلمة سواء بحق او باطل...(لان هي اني).
العلاقة تعتمد على ثنين وعلى الاكيد هم الاثنين مسؤلين عنها بالتساوي كل واحد 50% عليه سواء بنجاحها او فشلها واني مو ملاك.. اصلا ما انجرع مزاجية وعنيدة وطفلة احيانا كثيرة واعصب بسرعة.. بس ابد ما احقد او انتقم او افكر ارد الضرر على الشخص الي يأذيني مهما عمل.
عموما، كنت ناوية ابينلها اهتمامي واشاطرها اعجابي بيها يمكن اوصل وياها لحقيقة ما اشعر خاصة اني مو فاهمة ولا مستوعبة كونها صارت تحتل المرتبة الاولى باهتماماتي وسجل يومياتي رغم كل مسؤلياتي وشغلي ومشاكلي بس كنت اخلق الوقت الها.. بس جريت سايد بريك (ضربت المكابح بقوة) لمن لاحظت بعد مراقبتي لبروفايلها وحدة تعلق عليها بحميمية وتوصل تعليقاتهم للعشرات على البوست الواحد بين حبيات وغزل ومزح ومولاتي واحبج ومن هذا الكلام...صفنت كلت شنو الموضوع؟
بدلت صورة بروفايلها، كانت صورة مميزة جدا تحمل بصمة لدرجة ان الاصحاب كلهم حسوا بانعكاس شخصيتها عليها وجيت اعلق باطراء بس لمن شفت هذي البنية سبقتني تصرفت بطفولية وحششت على الصورة حتى اخرب الجو.. هيجي خباثة.
وكلما اعلق عندك ملك ونحشش ونتونس ونسوي جو تجي هلبنية تطفر بموضوع خارج نطاق التغطية وتخرب كلشي... اضافة لكم شخص ثاني خليت عليهم اكس.
وحجتلي ملك قصتها: كانت شاكة بيه الاكس مالتها لان وحسب ما تصورلها اشببها ببعض الصفات واهتمامي بالالحاد وثقافتي وقوة شخصيتي وغير امور... اضافة الى انو الاكس مالتها كنت تجي تعلق عندي من قبل لا اعرف ملك او بالاصح نتقرب من بعض... طيب ليش؟
مرت ملك بعلاقة مع بنت على الفيسبوك من قبل لا تعرفني بشي سنتين وانتهت وخلاص، البنت هذي والي رح اسميها بالقصة (قرقوز) بعدين تعرفون السبب، البنت هذي ما تركتها بحالها وظلت تطاردها بحسابات اخرى وتتنكر بشخصيات مختلفة الجنسية والاهتمامات، مرة رجل مرة امرأة مرة مسلم مرة ملحدة مرة عجوز مرة شابة...الخ
عرفتوا ليش سميتها قرقوز (هي كلمة عاميّة عراقية معناها مهرج).
كانت تطاردها مو حبا بيها مثل ما كانت ملك متصورة لا، وهلشي بعدين بالنهاية يله صدقته، كانت مهووسة لعب وانتحال شخصيات وكلشي بحياتها كذب بكذب باحتيال.. استغلت كون ملك لسه صغيرة وكانت هي اول علاقة الها على الفيسبوك.. واستخدمت طرق خلتها تعشقها وتخلص الها بس بنفس الوقت كانت تجيها بحساب ثاني منتحلة بيه شخصية الصديقة المقربة لقرقوز او بالاصح حبيبتها السابقة.. ملك حست بذنب وكانت تحاول ترجعهم لبعض وتضحى بحبها لقرقوز.. وظلت قرقوز تتهمها بالخيانة لهذا السبب وعلى اساس حقد عليها لان سرقت منها حبيبتها وفد سيناريو طويل عريض وسخيف.. 
ابسطها الكم: تعرفون لما ولد يصاحب بنت ويجي يتصل عليها من رقم جديد غير الرقم الي اعطاه الها؟ ويحاسبها ليشر ديتي على رقم غريب؟ اذن انتي خاينة ولعبية.. او يخلي صديقة يتصل عليها وهماتين يتهمها بالخيانة.. بس بالنتيجة هو نفسه الشخص تكلم معاها اذن شلون صارت خيانة؟ هي هاي باختصار قصة ملك وقرقوز..
قرقوز كذبت الكذبة وصدقتها، واسست لعبة غميضة تلعبها ويه ملك طوال سنة واكثر تجيها متنكرة بحساب وتظل تحجي وياها حتى تخليها توقع بحبها من جديد بالشخصية هاي وبعدين تقول الها (هاي اني وخدعتك مجددا) يا خاينة..
كانت قرقوز تعاني من عقدة الطهارة والبراءة حسب تحليلي، كانت مخادعة وما تعرف تحب ومغرورة ومتصورة نفسها ذكية وتلعب ع الناس، عدها حسابات كثيرة يمكن يتفاجأ الشخص لما يلمس هلشي.. لعوبة وغير وفية ابدا..لهذا حاولت بشتى الطرق تأكد الصورة الي رسمتها لملك بانها خاينة ومو نظيفة...لكن بكل مرة ملك تغلبها لانها ذكية وبريئة ومو من النوع الي تعمل علاقات مع من هب ودب... أصلا جدا حذرة..
اني انزعجت جدا من هلشي وعاهدتها اني اساعدها تتخلص من هذي المريضة واوقف معاها للابد مهما يكون حتى تتشافى منها وتنساها، لانها كانت ما زالت تحبها بس بداخلها الم غلب مشاعر الحب، كانت قرقوز تسيطر عليها بخداعها وتمسكنها بكل مرة وتستغل كون ملك تحبها.. لهذا قلتلها اني رح اخصص نفسي كنترول على مشاعرج اذا انتي فعلا تردين تتخلصين منها.. قالت اي تعبت من الاعيبها واريد  انساها وامضي بحياتي لان بسببها تعقدت من الحب وفقدت ثقتي بالكل..
وابتدا المشوار..واحنا مشينا للحرب.




الحلقة السادسة
الصورة وضحت؛ البنت الي كلمتكم عنها بالحلقة الثانية الي اختفت هي نفسها هذي (ملك) بس تركته للبروفايل هربا من الاكس. رغم هذا عرفتها واستمرت بمطاردتها، كلما تكشف ملك بروفايل تسده وتجيها بغيره لدرجة انو بروفايل ملك ملغوم ببروفايلاتها الوهمية، الي كنا اني وياها نتصورة صديقنا القريب طلع هي والي كنا نتصورها صديقتنا الودودة طلعت هي وهكذا .. طبعا اني دخلت ضمن دائرة الهدف وايضا ظلت تجيني ببروفايلات وهمية وتحاول تعرف اني منو.. بالبداية شكت قرقوز اني ملك ايضا لكن مثلها مسويه بروفايل ثاني..بعدين تاكدت اني شخص ثاني وداساعد ملك تتخلص منها وقريبة جدا منها، هنا جنت وحقدت واعلنت عليه الحرب لاني كنت السبب في خسارتها (اللعبة) الي كانت مسليتها سنة واكثر.. كانت تفضل تلعب على ملك دون الاخرين لانها ذكية وتتجاوب معاها وتمثل وبيناتهم مثل لغة الاكواد مثلا اغاني سمعوها قبل او عبارات رددوها قبل وهكذا..يعني مجرم يترك للمحقق ادلة مبعثرة حتى يتبعها الى يوصل للحقيقة.. مرض هذا لو مو مرض؟ وفراغ قاتل ايضا.
صرنا اني وملك ما نثق باي شخص يعني بلا مبالغة كل يوم حساب جديد وملاعيب وخدع (عفية واهس) بالبداية كانت ملك تقلي اني اشك بنفسي مجنونة ومهووسة اكثر من اللازم لكن لما تكرر الموضوع معك صدقت انو هي الي مجنونة مواني.
كثرت مضايقاتها جدا الي وكانت تحاول تتعرف على شخصيتي الحقيقية باي شكل مرة تجيني بكونها معجبة ومرة شخص محتاج مساعدة ومرة صديق ودود وهكذا... ومرات كثيرة من غيرتها تجي بحسابات تشتم وتهجم وتبلغ عن بروفايلي يعني حرب.. سديت البروفايل لكثرة المشاكل وانشأت بروفايل (روان).
ليش اختاريت اسم (روان نور يونس) بديهي هو مو اسمي الحقيقي الكامل..
روان هي بنت عربية بايسكجوال، متحررة لابعد الحدود ومجنونة.. كانت تربطني بيها علاقة صداقة حميمة وعميقة وغريبة بنفس الوقت.. ما انكر اني كنت متعلقة بيها لكن مو لدرجة عشق..بس كان الها تاثير كبير بحياتي.. لما عرفت قصة ملك اشتغل عندي ضوء الانذار.. روان بروفايلها خالي من الاصدقاء وتتواصل بس معي تقريبا الحساب كان مخصص بس الي.. غريب جدا بنت جميلة وسكسي مثلها وصورها الي تنزلها على البروفايل اغلبها بشورتات او بالبكيني ما عدها اصحاب او معجبين خاصة انها اجتماعية ..
خليت عليها اكس لان كانت مواصفاتها اقرب الى مواصفات قرقوز الي عرفتها من خلال ملك وايضا من مطاردة قرقوز الي.. لهذا قررت اختبرها..اقترحت عليها عدد من اصحابي الشباب وطبعا حبوا يتعرفون عليها لكنها ابدت انزعاجها وقالت انهم يضايقونها وانها قبلتهم لخاطري بس.. وحذفتهم!
قالتلي انها تحب تتواصل معي وبس واني اكفيها واذا كان هلشي يزعجها هي مستعدة تنسحب.. قلتلها لا مافي داعي.. بس اني كنت اخطط بداخلي لمعرفة سرها.
هي كانت تعرف عني كلشي وعدها صور الي.. وبالصدفة اكتشفت انو الصور الي تنزلها مو الها وانما لممثلة بورنو .. ولا تسألوني شلون اكتشفت هلشي.. وباقي الصور الي على اساس عائلية كانت تشيل وجه هذي الممثلة بالفوتوشوب وتخلي على جسمها الحقيقي الي يشبه الى حد ما جسم هذي الممثلة... طيب ليش؟ ممكن تكون بشعة؟ او يمكن انها معروفة؟ او اني شخصيا اعرفها؟
الصراحة ما حبيت احرجها واقول الها الي اكتشفته بخصوص صورها.. لكني انتقلت الى خطة اخرى.. ظليت احكيلها عن ملك وعن مشاعري تجاهها ورغبتي بيها بشدة.. هي روان كانت عدها علاقة بامراة جارتهم اسمها يشبه اسم احد بروفايلات (قرقوز) وكانت تحكيلي عن تفاصيل دقيقة جدا عن ممارساتهم الحميمية لما تزورها بشقتها وتبات عدها.
لما خبرتها عن ملك اختلفت معاملتها الي.. وظلت تتحرش بيه بصورة جريئة واحيانا وقحة وثاني يوم تعتذر وتتحجج بالسكر.. الى ان قالتها الي مباشرة: ليش ما عملتي علاقة معي؟ شو رأيك تتركي العراق وتجي تعيشي معي بشقتي برأيي رح نكون كبل بيعقد واذا ما عجبتك فيكي تصاحبي اي وحدة وتجيبيها نسهر معها احنا الاثنين.
او تعرفيني على ملك ونصاحبها سوا.. 
ما عجبني الموضوع وبهذلتها بوقتها ولما حست اني ظليت اضغط عليها واسأل كثير كأن طلبت رقمها مثلا واتحقق بشأن الصور اختفت فترة طويلة لشهور وبعدين رجعت تتودلي بشكل صريح جدا.. هنا طلبت منها شي حاسم: يأما تفتحلي كام واشوفها او احذفها وابطل اتواصل معها الى الابد.
هي سكتت وابد ابد ما ردت عليه الى هذا اليوم.
كنت وما زلت اشك بيها نفسها قرقوز بنسبة 80% همزين ما صار شي بيناتنا كان كرهت نفسي هههههههههه.



الحلقة السابعة
البنت الي كانت تعلق عليها بحميمة على بروفايلها هي الاكس نفسها! طيب ليش ما تحذفها؟
هي باعتقادها انها لما تجي بغير شخصية وتتعامل معاها رح تتجاوب لانها مو هي.. بس هي هي مهما كانت الشخصية الي تمثلها.. يعني كانت تضحك على نفسها لانها تحبها وبنفس الوقت بصراع مع كرامتها لهذا وبشكل مبسط تتكلم معها من وراء حجاب.. هي تعرفها وقرقوز تعرف انها تعرفها ومع هذا يتواصلون مع بعض.. ولما تصير مشكلة تحذفها وتجيها بشخصية اخرى ونفس السيناريو تعيده.. افتهمتوا شي؟
وظلت على هذي الحال فترة طويلة، واني معاها بكل وقت حتى اذا كنت بره البيت اتواصل معاها مسجات، كانت تتصل بيه مرة وحدة بالاسبوع فقط  (الجمعة) الي انتظرها على احر من الجمر، اظل نايمة بسريري واراقب موبايلي يرن حتى يكون صوتها اول شي اصبح بيه، كنت اتنفس صوتها الطفولي وضحتها البريئة الخجولة.
كل هذا واني لسه ما شايفتها لا صورة ولا حقيقة.. ولما اصريت على موضوع الصورة على الاقل بعثتلي صورة بعيدة شوي وصغيرة..لكنها كانت كنزي الثمين الي محتفظة فيها بموبايلي الى هذي اللحظة.. كل ليلة ما انام اذا ما ابوسها واتمنالها كل الخير.
تعلقت بيه مثل ما اني تعلقت بيها وكنا على طول مع بعض ونتواصل بكل الطرق الممكنة واي شي يصير معانا نحكي لبعض، خاصة مضايقات قرقوز، كنا ناخذ صورة للمحادثات الي تجري مع شخصيات قرقوز او اي شخصية نشك فيها ونشوفها لبعض، كنا متحدات جدا كانما شخص واحد وبيناتنا تناغم وكيميا وبسرعة نفهم على بعض.
كنا ما نتفارق الا لمن تنام، هي تنام واني اصارع شوقي الها واكتبلها قصائد حتى الصبح تقراهن.
مرة كانت تحكيلي عن حوارها مع احد شخصيات قرقوز وتشوفني صور المحادثة كانت قرقوز تطلب منها ان تتركها اذا متعبتها وملك تقول الها راحتي معك واعشق حروفك  واحبك ووو الخ بالضبط نفس الكلام الي تقوله الي! وقرقوز كانت تقوللها انتي عندك حبيبة يعني كانت تقصدني.. جزء من الصورة الي اخذتها للمحادثة كانت مقطوع بس كدرت اقره العبارة الي ذبحتني لان كانت باينه نص الحروف، ملك تقول بيها: 
اقسملك روان اختي وبس. واتمنى ابقى معك انتي باي صفة اخت او صديقة قريبتك اي شي....
كتلها شنو هذا الكلام؟ بس ناقص تبوسين ايدها؟ قالت حبيبتي احبها واكذب اذا اقول انساها وهي هم تحبني و تغيرت وتريدني..
كتلها واني شنو؟ شلون تقوليها اختج؟ قالت انتي فعلا اختي واحبج كصديقة..
عصبت وصرخت فيها لان كلامها غلط.. اني مو غبية ولا مراهقة اول مرة تعرف الحب.. كل الي صار بيناتنا ومشاعرنا وكلام الحب والغزل والحميمة صداقة؟ اكو اخت او صديقة تتحدث بحميمة وشوق مع اختها؟
شنو تضحك على عقلي؟ وظلت مصرة على هلشي وصارت مشكلة كبيرة..
انصدمت وانجرحت ورجعت مثل المجنونة اقره كل الحوارات بيناتنا كلها لساعات واقول هذا كله الكلام صداقة واخوة؟ اني تضحك عليه وتلعب بيه وحدة اصغر مني بسبع سنين؟ بعدها طفلة وما تعرف شي عن الدنيا؟
معقولة اكون بهذا الغباء بحيث استغلتنلي حتى تشعل غيرة قرقوز وتخليها تتندم وترجعلها؟ وفعلا هو هذا الي صار..
كتبتلها رسالة عتب ختمتها بشكر.. وحذفتها من بروفايلي وطلعت.. ردت عليه حتى لو تتركيني اني ما رح اتركك ورح اظل لازقة بيج لان احبج.

فهمتوا شي؟ خره بحظي
وظل الحال هذا لمدة شهر كنت بيها اموت بكل معنى الكلمة، حاولت اعمل غسيل دماغ غسيل قلب اي شي، اعاني وحياتي انقلبت جحيم وابكي ليل نهار واندب حظي وغبائي لان وقعت بهذا المطب، ما كان لازم اعشق وحدة اصلا مريضة بحب وحدة ثانية وتحاول تنساها من خلالي..غلط بغلط
كانت ملك تنزل اغاني وبوستات بكروب كنا مشتركين فيه مثلي، كلها مسجات الي وشوق ومن هذا الكلام.. وصديق مثلي مشترك بيناتنا كان دائما يحكيلي عنها وانها تريدني ارجعلها ومشتاقتلي وووو
لحد ما مرة نزلت بوست بالكروب انها مستعدة تخلي صورة المطربة الي تكرهها غلاف لبروفايلها لمدة شهر اذا ساعدها صديقنا المثلي هذا بان يرجعنا لبعض.. قلبي انكسر امام رغبتها بان ارجعلها وما كدرت اقاوم. مثل الي كان غرقان وفجأة صعد للسطح تنفس اوكسجين.
ورجعتلها.. كانت هذي المرة الاولى الي تركتها بيها.. وعدتني انها تلتزم بالي عاهدتني وعاهدت نفسها بيه وهو نسيان قرقوز لانها ومجددا جرحتها وآلمتها، وطلبت مني اني ما اتركها بلحظة ضعف مثل الي كانت بيها حتى لا توقع بحضن قرقوز مرة ثانية وما احذفها بعد او اتخلى عنها... ووعدتها بهذا الشي.


الحلقة الثامنة
اني علمت نفسي درس بحياتي، اي شخص احبه ويكون عزيز عليه ويجرحني مرة ومرتين واكثر.. احتفظ بالسلاح الي يجرحني فيه سواء صورة او مكالمة مسجلة او حوار حتى.. حتى فيما لو بيوم من الايام قلبي الغبي يحن ويسامح اطلع سلاحه الي جرحني بيه واتذكر المي واتراجع عن طيبتي.
ما تغيرت مثل ما وعدتني وظلت على حالها، يوم مد وعشرة جزر وقضيت اكثر من سنة معاها على هذا الوضع، اموت واغار واتعب وخاصة لما اشوفها تعلق عند شخصياتها بكل حميمة ولايكات لمنشوراتها من غير البوستات الي تنزلهن الها.. وتصير مشكلة وازعل وتجي تراضيني وتطلب اسامحها وتقلي اني طفلة وما افهم ورح اتركها ، واني كل الي كنت طالبته منها ان تحترم مشاعري لا اكثر.. وتحذف الحساب.. وترجع بعد فترة تتواصل مع حساب اخر.. هاي من جهة ناهيك على انو قرقوز كانت تنصبلي مكائد في سبيل تكشف شخصيتي الحقيقة او تحاول تخليني اغلط واعمل سكس نت مع احد شخصياتها حتى تشوف الحوار لملك وتبين الها اني خاينة.. وبكل مرة كانت تفشل.
كنت مجنونة فيها واغار موت من اي شخص يجاملها، كنت ارغب بيها واتمنى اخذها بحضني وهلشي طبيعي، بس ما بينت هلشي الها لان اعرف اني بالمرتبة الثانية بقلبها وما تفكر بيه من هذي الناحية وانو ما ممكن افرض نفسي عليها اذا ما كانت هي ايضا راغبة بيه.. ما اخفيكم سر اني حاولت مرتين بطرق مختلفة المح الها بهلشي واحاول اغريها بس مرة ردت عليه رد جاف جرحني صراحة ومرة هربت وكالعادة راحت نامت بالثمانية مثل الدجاج. انزعجت جدا واقسمت اني ما اعيد المحاولة بهذا الموضوع ابدا..
طيعا اني اعرف كلش زين انو هي تكذب وما تروح تنام بثمانية وانما تتكلم مع قرقوز واخر شي يتخانقون بحيث تجيني الصبح معصبة وتشوفني الحوار.. اني اسكت وما احب احرجها بانها كذبت عليه..
وصلت الامور حدها وكانت معصبة من قرقوز جدا لدرجة انها سدت حسابها وقالت بعد ما افوت نت باي شكل لان فلا اريد انساها.. موضوع احذف الحسابات وترجعلي بغير حساب ما ينفع.. لان تطلعلي بكل مكان اريد ابعد.. احترمت هلشي وظليت معاها وطلبت مني اعمل حسابات جديدة الي والها نتواصل فيها مع بعض وبس بعيدا عن الكل الي نعرفهم حتى لا تعرف طريقها قرقوز مرة ثانية.. وفعلا هلشي صار..وكانت بهاي الفترة مهتمة بالادب والشعر وتجيبلي اشعار وخواطر انزلهن بصفحتي المثلية القديمة.
بس البنت اي شخص يفوتلها خاص او يطلب صادقتها تكول هي، صار عدها وهواس وخوف البنت تعقدت يلعن ربها قرقوز جننت البنت ومرضتها.. بس ظليت معاها لحد ما حسيتها صارت اقوى ورجعت ثقتها بالناس شوي شوي حسب ما قالتلي..
فترة صارت عندي ضغوط عمل فما كنت اتواصل معاها بفترة الصبح، ولمحت انها كانت تفتح بروفايلها القديم كم ساعة باليوم وتسدة.. سالتها كالت اخذت روابط كم صفحة منه اتابعها.. بس اني اعرف انها حنّت واشتاقت الها.. وبعدين رجعت فتحت حسابها بعد ما اكدتلي واكدت لنفسها انها خلاص نستها، وعملت حملة بلوكات على كل حساباتها وحتى الحقيقي الي كنت ما اعرفه وملك رفصت تخبرني بيه، لان كانت تحميها لسبب او لاخر، هو شي جيد لانها مثل ما كانت تحميها رغم كلشي عملته بيها معناها رح تحميني اني هم.. وفعلا كانت دائما الى جانبي باي وقت احتاجة.. 
كانت عدها صديقة تعرفها من زمان قبل ما تعرفني خلونا نسميها زوزو، مرحة جدا وطيبة الى ابعد حد وتعشق ملك بجنون وايضا مثلية، ودخلت معانا اللعبة تبع قرقوز كونها قريبة من عدنا.. ومرة اجتني ملك وقالت زوزو اعطتني خطة رهيبة نفذتها وقرقوز رح تتركني بحالي الى الابد..
اني بصراحة ما ارتاحيت للفكرة وهي رفضت تقلي شنو هي.


الحلقة التاسعة
رجعت ريمه لعادتها القديمة وقرقوز لا تركتها ولا شي ورجعت بحسابات جديدة وهي رفعت الحظر عن بروفايلها الحقيقي ورجعت اتابعها وتتواصل معاها، واني زادت معاها مشاكلي لان تعبت جدا تعبت.. جربت كل الطرق معاها وكرست وقتي وجهدي ووقت معاها بكل خطوة وصدقتها بكل غباء انو هي تريد تنساها فعلا.. وكانت حجتها اضعف، او تغريني، او تخدعني او اواو.. واخر حجة الها انو تريد تنتقم منها.
ومرة اثناء حديثنا خبرتني عن قصة زوزو الرهيبة، كانت راحت رمت نفسها بحضنها حسب نصيحة زوزو الي كانت روحي مارسي سكس معاها لاخر مرة يمكن هي تسوي كل هذا رغبة بيج، ولمن تسوين هلشي رح تتركك..
حسيت زلزال وضرب راسي! كتلها زوزو اذا قالتلك ارمي نفسك بالبحر ترميها؟ شنوه الغباء الي عندج؟ شلون تسوين هلشي بعد كل الي خصناه سوه حتى احميج منها وتتركيها ترحين ترمين نفسج بحضنها بكل بساطة؟ تحججت ولفت ودارت ولمن حاصرتها بالاسئلة والعتاب قالتي كنت (راغبة بيها هسه ارتاحيتي؟) عصبت عليها وقلتلها انتي خاينة وزوز ايضا خاينة لانها تعرفني احبج ونصحتج بهلشي وانتو الاثنين انتهيتوا من حياتي .. بدل ما تهديني تقلي انتي مو من حقج تتحكمين بيه  باي صفة تحاسبيني؟ واني ما خنتك اني حرة وهذي كانت بيوم حبيبتي وعادي.. وتركتها مجددا.
وتمنيت اموت الف مرة ولا اسمع منها هذا الرد.. بهذي الفترة الي تركتها فيها تعرفت عليه بنت مثلية عراقية اسمها نغم كانت ايضا مجروحة بسبب علاقة فشلت. حكيتلها قصتي وهي هم فتحتلي قلبها وصرنا صديقات مقربات جدا اني اشكليها وهي تشكيلي ووحدة تواسي الثانية.
ملك كالعادة ما تركتني وظلت تستخدم اسلوبها المعتاد وياي حتى تحنن قلبي وتخليني ارجعلها، وظلت مصرة واتابعني وتلاحقني الى ان فعلا رجعلتها.. احبها يا ناس ما ممكن اعيش بدونها مهما عملت.. اصلا من اعاتبها واتخانق معاها احس بذنب واكره نفسي لان قسيت عليها!
بس اتعذب وما باليد حيلة، كل ليلة كل ليلة كنت ابكي قبل لا انام وصورتها بايدي واغفى بدموعي على امل يتغير الوضع بكره .. وظليت صابرة عسى ولعل! والي صبرني اكثر انو نغم ما تركتني وظلت الى جانبي كانت صديقة جدا وفية وانسانة رائعة واني فعلا ممتنة الها بكثير من المواقف الي اقدرها.



الحلقة العاشرة
تغير شغلي وصرت ابقى بعيدة عنها طول النهار لان ما كان فيه نت اتواصل فيه معاها، بالبداية كانت منزعجة وتتواصل معي مسجات او تتصل بيه.. وشوي شوي صارت تغيب ووين ووين يله تبعثلي مسج الى ان انقطعت المسجات وتواصلها معي قل جدا، ولمن ارجع للبيت المسا متاخرة يا دوب الحق اكلمها كلمتين وتقلي نعست رح انام. اصبر لحد عطلة نهاية الاسبوع حتى اتفرغ الها.. مرة تتحجج تشوف فلم ومرة بره البيت ومرة مريضة ونايمة ومرة تتفرج مسلسل مع ماما ووووو.. يعني فيه شخص مشتاق لطوال اسبوع ولمن تجيه الفرصة يروح يتفرج فلم؟ وبعدين تصبحين على خير عمري اموت عليج احلامج عسل وتروح تنام..
راقبتها، لقيتها تتواصل مع كم وحدة خلال فترة النهار، اني اعرفها ما تقدر بدون ما تتواصل مع شخص او تتكلم معوا وتصادقة وتحكيله قصة قرقوز ...الخ
ولاني بعدت عنها بسبب ظروف شغلي الجديد سببلها فراغ ملأته بغيري.. لدرجة انو هملتني كانما صرت اكسباير عدها وعوضتني بالي موجود.. اسألها منو هذي؟ تقول بنت معجبة فيني واشك فيها قرقوز بس هي مؤدبة جدا وفيها صفات حلوة وتفتحلي كام وتقلي انا مو قرقوز، كانت البنت عربية.. وحسب قولها كانت لازقة فيها وكلما تطردها ترجع..
الفرق بيني وبين ملك خليته امام عيوني، لمن كانت هي تنام بكير وتتركني ما كنت املي الفراغ بوحدة ثانية، رغم كثير كثير بنات معجبات بيه ويتمنون حتى سلام مني.. ما كنت اتحمل اتكلم مع غيرها بداخلي اعتبر هلشي خيانة..
ودائما كنت اقول الي يحب شخص يكرسله وقت ويخلقه رغم زحمة يومة ومهامه وهذا الي اني اسوي، بس مو حب ابدا انك تكون مع اشخاص كثر بغياب حبيبك ولمن يجي تقول الها تركت الكل واجيتك.. وهذا الي كانت هي تعمله..
موضوع قرقوز بده يبرد ويتلاشى لان ملت، قرقوز ملت منها ويمكن شافت غيرها تلعب عليها، وملك بعدما تحررت منها بعد سنتين معاناة ومشاكل ورجعت ثقتها بالناس.. صارت تتعرف على بنات ومشتغل الغزل والحبيات واني بس تصبحين على خير انولها وحججها الي ذكرتهن اعلاه.. سكتت.. بلكي تحس.. بلكي تشتاقلي وبلكي وبلكي وماكو ابد اي احساس متت انفجرت خاصة لمن اشوفها تسهر احيانا للفجر لاني اراقبها بطريقتي الخاصة وهي تكذب وتقول رياحة انام.. ليش؟
ومرة وحدة من الي كانت تتواصل معاهم كتبت الها على الوول (بحبك) وهي بعدها بشوي حذفتها.. وكان الوقت فجرا.
حسيت نفسي خلاص، هي ما تريدني.. ليش ابقى معاها؟ كافي مذلة لازم تهون روحي عليه شوي لازم الم مشاعري وجروحي وابعد عنها.. بعد ما وقفت معاها وساعدتها وتحملت كلشي راحت تصاحب بنات هم مو بنت وحدة ومبلشة كذب بكذب.. وهي تعرفني كلش زين اني ذكية واقره تصرفاتها خطوة بخطوة..
حاولت معاها محاولة اخيرة: سالتها يا بنت الناس اني احبج واموت عليج وما اكدر بدونج وصبرت كثير.. انتي ترديني؟ تحبيني؟ قالت اي.. واجهتها بكل هذا وعصبت كالعادة.. وتحججت بانها تريد تغيض قرقوز وتثير غيرتها وووو
كتلها اختاري: اذا تحبيني كوني الي كل الي اطلبه منج وفاء وبس اي شي ثاني ما اريد.. كل الي نلته منج حروف على شاشة ومسجات قطعتيها عني ومرة بالاسبوع تتصلين بيه وصورة وبس.. ارحميني اني تعبت.. الي يحب ما يسوي كل هذا.. كالتلي اني احبج بس مو مثل ما انتي تردين اني احبج بطريقتي..
كتلها اي طريقة خاصة هاي؟ ليش هو الحب بيه طرق؟ كتلها اني رح اشوف حياتي ودربي مثل ما انتي شفتي طريق جاني مو غبية واعرف انتي بعلاقة مع وحدة او اكثر.. في الف بنت تتمناني رح ارمي نفسي بحضن اول وحدة بلكت تساعدني انساج... بكل بساطة كالتلي روحي تونسي وعيشي اني اتمنالج كل الخير بس لا اتركيني حتى لو تصير عندج حبيبة تبقين صديقتي الي اريد ابقى وياها للابد.. 
ورحت .. اقصد متت مجددا.



الحلقة الحادية عشر

اني اعرفها شلون تفكر مثل ما اعرفها شلون تتنفس وكم نفس تتنفسه هماتين، اكثر شخص يعرفها ويفهمها بهذي الدنيا هو اني، كانت تتصور اني رح ارجع مثل الهبلة مثل كل مرة.. ما اخذت الموضوع بجدية او ما كان يهمها بالاصح لان هي مالية ايدها مني وتعرفني ما ممكن اعيش بدونها..
بس بعدما شفتها مع بنات غير قرقوز وغيري الصراحة حسيتها تلوثت، وصارت انسانة غير وكل اكاذيبها وبرودها معي صنعت حاجز بيني وبيني، الشك قاتل جدا لدرجة لو تقلي اسمي ملك اقول الها انتي كذابة وما اصدق بيج.. لهاي الدرجة وصلتني.. وقررت كالعادة ان تكون هذي المرة حاسمة وفعلا لازم احب نفسي شوية وابدي حياة جديدة.. دست على قلبي وخليت عليه حجر.
بهاي الفترة كان توصلي معاها قليل جدا ويا دوب سلام واخبارك وهكذا.. تعرفت عليه بنت عراقية بكل اصرار لدرجة خلتني اشك انها قرقوز.. لا وحكتلي قصتها انو حبيبتها تركتها لانها جميلة جدا وهلشي خلاها تشك بيها.. ما اقتنعت لحد ما فتحتلي كام اكثر من مرة وتواصلت معاها تلفون وحجتلي قصص عن فلانة وفلانة من البنات المثليات صديقاتنا وفعلا احنا عددنا قليل ووحدة تعرف الثانية.. كان سبب تقربها مني واصرارها ان تتعرف عليه هو انو الاكس مالتها كانت وحدة من معجباتي الي تتوددلي على صفحتي المثلية وتبعثلي قصايد واغاني وايضا فاتتلي بالخاص واعطتني صورها ويعني حاولت تتعرف عليه بس ما كنت مهتمة اصلا لاني معمية بحب ملك.. وهلشي كان يتكرر تقريبا كل يوم بدون اي مبالغة.. كل يوم تتعرف عليه بنت معجبة وتطلب صداقتي عراقية كانت او عربية، وفي منهم من تبعثلي صورها ورقمها او تفتحلي كام او حتى بيهن من حاولت تغريني كان تتعرى بالكام او تتدلع او تبعثلي صور خاصة مغرية الها وغيرها. ما كانت تلفتني اي وحدة ولا الي رغبة باي وحدة لان احب.. وطبعي وفية.. ما اريد غيرها بالدنيا ولو حرف منها يكفيني .. وتبقى الي دموعي وحسرتي وصورتها الوحيدة بموبايلي..
هذي البنت العراقية الي تعرفت عليه كان اسمها سارة، وحكتلي كيف الاكس مالتها الي تعاكسني الي؛ كيف خدعتها وتركتها صراحة تعاطفت معاها.. طبعا كنت احكي كلشي لملك وانقلها الها اول باول مثل ما اني متعودة وحتى صور هذي البنت شوفتها الها.. حتى قالتلي اي فعلا حلوة ومغرية..
سارة طلبت مني ان اعمل علاقة على الفسبوك معاها (تحديث الحالة الاجتماعية) حتى تغيض الاكس مالتها انتقاما.. حكيت هلشي لصديقتي نغم وقالتلي هذي فرصتك وافقي بلكي تغار ملك وتحس فعلا انتي جادة هذي المرة وتوعى على نفسها... وفعلا عملت (علاقة مع سارة) على الفيس، كانت مجرد ستيتس لا اكثر.. تفاجأت بعد يومين بس انو ملك عملت (علاقة مع فلانة) هي الاخرى مع احد البنات الي كانت معاهم..
اكفر اقول ميو؟!


الحلقة الثانية عشر

نغم تقصت عن هذي الي عملت معاها ملك علاقة على الفيس، كانت وحدة اعرفها من البنات الي حاولوا معي كثير رغبة بعلاقة معي، كانت تطاردني بكل مكان لدرجة مرة عملت كروب من 12 بنت تقريبا اغلب الحسابات الي فيه كانت (هي)! حكت معي واعطتني صورها ورقمها واهدتلي اغاني مثل ما كان غيرها يعمل بس ابد ما جذبتني الصراحة ما كان عدها اسلوب حلو وكانت غبية جدا ومملة.. هكذا رأيتها.
كفرت الف كفرة هي هاي يا ملك؟ فضلتيها عليه وبكل سهولة وتعلنيها قدام كل اصحابنا انك على علاقة بهذي؟
يلعن يا ارض انشقي وبلعيني.. حكيت مع ملك الي كانت اصلا على علم بكل الاحداث الي صارت مع سارة وانو علاقتنا مجرد فيك يعني مزيفة لا اكثر.. اني ما سألتها عن علاقتها بس هي سوتلي فلم انو غرضها منها تغيض قرقوز وتاذيها وانها صورتلها محادثة حميمية بينها وبين هاي البنت وشوفتها لقرقوز حتى تحرق قلبها..
كتلها بعد بعد دوسي على قلبي وكذبي واتصرفي غلط وجرحيني بس انتي ما تعرفين بتصرفاتك هذي دتخسريني شوي شوي لاني تعبت لدرجة صرت اسكت ما لاحظتي هلشي؟ ورجعت كالتلي احبج وانتي الي احبج وبس وكل البنات ما تعنيلي حتى قرقوز بس اني اريد اغيضها وصارت عندي رغبة اعمل علاقات مع بنات واعلقهن بيه واتركهن يعني رغبة مثل الانتقام.. ما اقتنعت ونتج عن الموضوع نقاش حاد انتهى بانو اتهمتني باني تركتها لخاطر سارة وانها مو مصدقة قصة العلاقة المزيفة هذي واني اعجبت بيها واغرتني لانها حلوة.. كفرت بكل السماوات وقتها..
في ناس تقول الها (مرحبا وين هلغيبة مشتاقون) من باب الاطمئنان والتفقد.. يقول هاي تحبني ^_^
وناس تقولها (احبك واموت عليك) وتهتم وتغار وربك يحترق وهو ما يصدق -_-
وهذا حظي معاها طلعت فوق كل هذا غلطانة وخاينة وما احبها وهي تحبني اكثر.. فسرولي هلشي.
انزعاجي من اتهامها وغضبي منها خلاني ابعد عنها وما اتكلم معاها مدة طويلة، سارة تعلقت بيه وكانت تتوددلي كثير رغم انها بالاول كانت تشكيلي من الاكس وعذابها منها.. ساعدتها ان تنساها وكانت ممتنة جدا الي وكل يوم تبعثلي صور مغرية جدا الها تصحي الجبل وتجننه، هي كانت جميلة ومغرية ودلوعة وتعرف شلون تحقق الي تريده.. توددتلي لحد ما صارت بيناتنا علاقة حميمة بس افتراضية طبعا.
وبعدين قالتلي: احنا صديقات وخوات واني اصلا مو مثلية واريد اتزوج وتصير عندي عائلة وكانت علاقتي السابقة مع الاكس مالتي غلطة وما اكررها.. بس الي صار بيناتنا مجرد تسلية وانتي حلوة جدا صراحة وتعجبيني والوحيدة الي ارغب بيها.. بس نبقى صديقات.. وكل يوم كانت تريد سكس بكل الاوقات لانها حسب ما تقول ما تشبع لدرجة مليت وما عندي بعد كلام اقوله!
اكول هذا مو حظي؟



الحلقة الثالثة عشر 
بهذي الفترة صارت ملك صديقة مقربة جدا من نغم. وبوستات وتواصل ومحبة مو طبيعية.. كانت توصلني اخبارها من نغم والعكس صحيح.. تشوفني الكلام بيناتهم وبيه امور ما كنت اصدق ابدا انو ممكن ملك تسوي هاي الامور مستحيل لاني اعرفها اكثر من نفسي ، ولو شفتها بعيني تسوي هذي الامور اكذب عيني.. 
مجددا الفرق بيني وبينها اني اعرفها كونها تجري بدمي لهذا ما اصدق اي كلام ينقل عنها يشوه صورتها وحتى لو بادلة بينما هي تحكم عليه سلبيا وتصدق لدرجة تكذبني الي وتكلي انتي خاينة وهاي العلاقة مو مزيفة وانتي تحبين سارة!
سارة ابدا ما ساعدتني انسى ملك ولا قيد شعره بالعكس، كنت اراقب الوضع من بعيد اضافة الى الاخبار الي تنقلها نغم الي واني مخنوقة وقلبي يوجعني عليها شوقا.. بس ما اقدر اتكلم معاها ما اريد اضعف وارجعلها وتلعب بيه من جديد خاصة بعدما ارتبطت بهذي البنت وعلاقتها مع البنت العربية الي على اساس شكت بيها قرقوز ناهيك عن الاخريات، حسيت البنية ضاعت.. ابدا مو هي الي حبيتها بيوم.. فقدت رونقها ونكهتها بالنسبة الي واصلا اغلب حواراتنا اخر ايام كلها مشاكل تنتهي بجرحنا ثنينا.. 
مرة كنت ابكي واتصلت عليه نغم واصرت تكلمني رغم اني اعتذرت منها، ولما سمعتني ابكي انجنت ، سالتني ليش، قللتها اليوم جمعة واني معودة نفسي كل جمعة اسمع صوتها.. عندي رقم ما تعرفه ملك اتصلت عليها مرتين لقيته مشغول اكيد اكيد كانت تتكلم مع حبيبتها واكيد تسمعها نفس الكلام الي كانت تسمعه الي ولقرقوز هماتين سابقا.. كنت ابكي بشدة وحرقة مثل الي ميت الها احد عزيز من اهلها بعيد الشر.. سديت الخط لاني ما كدرت  اكمل كلام مع نغم، بعثتلي نغم مسجات كثيرة بهذي اللحظة واعترفتلي انها طول هذي المدة كانت تعشقني وتتمناني بس كانت مخبية هلشي بداخلها وتنتظرني انسى ملك واشفى من حبها.
ما انكر اني كنت حاسة انها تهتم بيه زيادة وتحبني بس كصديقة مقربة ما توقعت بهذا الشكل، حرجني هلشي وخلاني بموقف صعب.. هي من اقرب الناس الي واحبها واحترمها جدا كونها رائعة ووفية وخدومة كصديقة واخت.. طلبت مني فرصة اجرب معاها و اخوض علاقة ووعدتني تخليني انسى ملك وتعوضني عن كلشي وتسعدني.. فعلا وافقتها وقلت هي صديقتي ما اقدر ارفضلها طلب واكسر قلبها ويمكن فعلا رح تكون هي الي تنسيني حب ملك.
نغم طلبت مني اترك سارة.. هي كانت ما تعرف بالتطورات الي صارت بيني وبين سارة ولمن خبرتها جنت من الغيرة وقلتلي اتركيها. طيب كيف وسارة متعلقة بيه جدا.. بعدين البنت ما الها ذنب.. طلبت من سارة ان تبقى علاقتنا كصديقات بالسر وما تخليلي تعليقات بيها غراميات وبوسات وهلامور وتكون رسمية جدا.. سارة اول كلمة قالتها اوكي رح اعمل الي تريدينه بشرط ما تتركيني وما تعملي معها سكس لان اغار.. انتي الي وبس.. كتلها نعم؟ احنا مو اتفقنا انو احنا صديقات وبس؟ قالت اي فعلا؟ قتلها لعد شنو هذا الكلام البايخ؟ قالت بعد ما اريد اغار شلون ما تفسريها فسريها..
خره بحظي مو؟
مدة علاقتي بنغم طولت اسبوع فقط! مشاكل وصلت لله.. سارة تعمل حركات من جهة ونغم تجي تعيط براسي من جهة واثنينهن عملوها نكد بنكد.. هو اني ناقصة؟ جيت اكحلها عميتها.. ملك ذكية جدا وحست بوجود علاقة بيني وبين نغم.. وجتي تعيرني مجددا باني كنت احب نغم من البداية وباني اغار على نغم من ملك لما كانن صديقات مقربات وباني خاينة وتركتها وصرت لعوبة وووووووووو
بس حسيت انو نغم ظلت تلعب لعبة حتى تفرقني عن ملك باي شكل وتستفرد بيه، وهلشي كشفته لان قارنت بين الكلام الي كانت توصله الي والي حكته الي ملك بعدين.. وفعلا لما واجهتها بهلشي عصبت واستهترت وكان السبب انها تحبني جدا وتريدني الها وبس.. وانها عملت صداقة مع ملك مخصوص بس حتى تكشف سر حبي الها!
ساءت الامور اكثر لدرجة اني انفصلت عنها وقلتلها نرجع صديقات احسن.. نغم كانت سابقتني بهاي العلاقة باشواط ومخططة لحياتنا سوا وشلون رح نتزوج ونسافر وحتى الاطفال مفكرة بيهم وهلشي رعبني لان اعرف مراح يصير اي شي منه بيناتنا ابدا وهي رح تتاذى اكثر اذا ظلت معي.. احتقرت نفسي صراحة جدا لان حسيت خدعتها ولعبت بمشاعرها، كانت انانية مني لمحاولة ان انسى حب عن طريق حب اخر وهلشي فاشل فاشل.
ملك كانت على اطلاع بكلشي لان كنت اخبرها الي يصير معي، قالتلي اتركيهن هن الاثنين ورجعي بحضني لان احبج واريدج واوعدج اكون الج وهذي الي معاها هسه رح اتركها وانهي العلاقة.. وفعلا عملت هلشي وتركتها.. نغم لما عرفت اني رجعت لملك صارت تخانقني بشكل يومي مستمر وتضغط عليه لحد ما عملتها بلوك. طبعا كان غصب عني لانها عزيزة علي واحترمها بس هلشي سويته حبا بيها، ما كنت اريد يصير بيها مثلي وتظل معذبة وياي وتتعلق اكثر بينما اني بشبه علاقة متذبذبة مع وحدة ثانية.. واعرف انو مافيا امل انساها..
ورجعت لملك ويا ريتني ما رجعت!



الحلقة الرابعة عشر
ملك فهمتني انو هي تركت الكل وما عدها اي علاقة باي وحدة.. بس اني ظليت اشك انها ما زالت بعلاقة مع هذي البنت العربية ووحدة ثانية.. وفعلا عملت الها اختبار صغير اكدلي هلشي قلتلها انو صديقتج طلبت اضافتي بالفيس.. هي قالت مستحيل ما معقول غابت كم ثانية ورجعت تقول لا ما طلبت اضافتك يمكن مشتبهه باسم ثاني؟ قلتلها شلون عرفتي هلشي؟ سالتيها؟ هي سكتت.. قتلها بعدج تكذبين عليه واني كنت متاكدة ما تركتيها.
قالتلي بالحرف الواحد انها تحبها وانها بنت رائعة ومتعلقه بيها.. ما خانقتها هلمرة شكرتها وسكتت..
هي تحكيني ما اجاوبها والتزمت الصمت مثل ابو الهول لان ما ظل بعد شي احجيه او اسويه جربت كلشي.. 
بس كنت اختنق جدا بحالة من صدمة فظيعة وتمنيت الموت بكل لحظة .. الشي الي كنت متعودة عليه خلال فترة هذي العلاقة اني ابكي كل ليلة قبل لا انام واني اتامل صورتها وابوسها.. بعد اخر شي صار حاولت احذف الصورة من الموبايل ما قدرت كانما صابني شلل.. اني فعلا مريضة!
ملك ظلت تطاردني وتعلق وتعمل لايكات والاسلوب نفسه الي تبين بيه انها ترديني وما زالت تحبني.. المشكلة اعرف بيها تحبني وتغار وتشتاقلي بس هاي التصرفات شنو؟ جننتني ما لقيت الها اي تفسير. عجزت..
حكيت معاها وطلبت او بالاصح توسلت الها انو ما تجيب سيرة اي بنت من عشيقاتها ولا اريد اعرف اي شي لان ياذيني هلشي بشدة.. ورح احاول اظل معاها بصفة صديقة مثل ما هي تريد واتحمل.. لاني ما ممكن اعيش بدونها.. صار كم مرة كررت هاي الجملة؟
كانت تحكي معي لدقيتين عشرة وجابت سيرة فلانة وشنو صار بينتاهم وانبهها وتسكت وبعد شوي ترجع تحكيلي عن فلانة وشلون كانوا يسهرون وووو وعصبتني لان احسها متقصدة، اني اعرفها مو غبية ولا مسألة تنسى.. تقولي اي اني احب ااذيج واغيضج حتى تحسين لان خنتيني ورحتي تركتيني وحبيتي فلانة وووو رجعت لنفس السيرة يلعن.. يعني هي تاذيني بكل سرور وقلبت كل الموازين واني حتى ما يهون عليه اخانقها وارجع اصالحها ما يهون عليه اقسي عليها.. كتلها احسج تنتقمين من قرقوز بيه اني هلشي صار من يوم تحررتي منها.. ماكو اي تفسير ثاني للي دتسوينه.. لا اتركيني اشوف حياتي ولا اني وياج بعلاقة صحيحة.. معلقة.
ترجع تقلي اني احبج واريدج وياي للابد بس بطريقتي الخاصة وانتي ليش منزعجة من باقي حبيباتي اني احبج اكثر منهن! كاني طفل وتضحك على عقله.
وتحقق حلمي اخيرا..


الحلقة الخامسة عشر 
ملك ساكنة بمدينة بعيدة عني، صارت عندي شغلة ليوم واحد بمدينتها وسافرت الها.. اتفقنا نلتقي مع بعض وكانت هذي اول مرة رح اشوفها فيها.. لا شايفتها كام من قبل ولا صور باستثناء الصورة الوحيدة الصغيرة الي بموبايلي.. هاي الصورة رغم صغرها رسمتها.. واهديتها الها وطارت من الفرح، وكانت صورة وجه ملك اخر شي رسمته بحياتي من اكثر من سنة بعدها فقدت الرغبة فعلا بالرسم وكأني فقدت موهبتي.
التقيت بملك بعشاء عائلي ظريف وممتع وظلينا تقريبا ساعتين مع بعض، هي كانت حالفة لما تشوفني تضمني وتبوسني من رقبتي لان تحبها وتشم ريحتي.. اني رفضت لان هلشي تسوي لازم مع حبيبتها مو؟ واني صديقتها تعتبرني..رغم هي كل الوقت تعاملني وتحاسبني كحبيبة وتغار علي واني حقوقي عليها صديقة وبس.. حكم فرعون كان اهون.
لما شافتني مالك حضنتني وسوت الي تريده، ما منعتها لان ما احب ارد الها اي طلب.. بس تعرفون شنو صار بيه؟ اف.. ما اقول..
كانت اجمل ساعتين بحياتي على الاطلاق وكل الوقت كان عندي امنية وحدة هو ان امسك ايدها وابوس راحتها.. كانت هذي امنيتي وما زالت.  رجعت للفندق وكان المفروض الفجر نسافر والمفروض انام كوني تعبانة من السفر، بس ما نمت ولا لحظة من الفرحة وظليت اكتب وانزل على الفيس قصايد للصبح، هي اهدتني عطر هي تحبه كان هذا العطر اشبه بترياق سحري اشمه كلما اشتاقيت الها واسترجع هاي اللحظات الي كنت بيها معاها.
اذا كنت احبها بمحاسنها وعيوبها 100% صرت احبها بعد هذا اللقاء ملايين بالمية.. وكذلك زادت رغبتي بيها وهلشي تعذيب بتعذيب.. بس ما وعدت نفسي باي شي هلمرة لان تعبت من خذلان نفسي والبقاء على قيد امل كاذب.
لما رجعت كنت احكيلها عن مشاعري بوقت اللقاء وكيف لفتت نظري الشامات على رقبتها البيضة وكم اني اشتهيت ابوسهن وحدة وحدة وكم حبيت ايديها  واصابعها والشامة باصابعها واني ما قدرت احقق امنيتي وابوس راحة ايدها مثل ما اتمنى.. لسه احكيلها عن مشاعري وردة فعلي سكتتني وقالتلي خجلت كافي لا تكملين.. احترمت هلشي وسكتت.. ما مرت خمس دقايق الا وتحكيلي عن وضعيات جنس تعلمتها مع وحدة ووووو
صرخت بيها وشتمتها لاول مرة بحياتي، اني اغازلها بكل رقي وادب سوت نفسها خجلت وتحكيلي عن وضعيات جنس مع وحدة تافهه غريبة؟ تقلي اني صار بيه طبع اضحك على البنات ما اعرف ليش... انتي احبج وما اريدج تكونين ضمن هذي الدائرة ما اريد ااذيج.. الكلام نفسه بكل مرة.. الحجج نفسها.. ما ظليت افهمها ابدا..ولا اعرف هل هي فعلا تحبني ام ان الموضوع مجرد امتلاك؟ او انتقام؟ او انانية وطفولية؟ او مرض سادي واني اشبع رغبتها السادية هذي  بخضوعي الها ومسامحتي وبقائي معها وتقبلي اي دور المهم اكون بحياتها.. 
خلاص تعبت.. ما ظلت عندي رغبة احاول.
كل الي كتبته مجرد اختصار عن الم يومي تراكم فوق قلبي ومشاعري اضافة الى حاجر الشك وفقدان الثقة الي صار بيني وبينها.. فعلا الآن الي اريد اقوله انو مشاعر الألم فاقت بكثير حبي الها وشغفي بيها.. اي احبها.. اي بعدني ارغبها واريدها.. بس اكو شي بداخلي مات.. وعلى الارجح هي.. وقلتلها هلشي قلتلها انتي متي بالنسبة الي. ماتت ملك الي حبيتها بيوم رغم كل محاولاتي لانعاشها بكل الطرق.. اتمنى فعلا تحترق بكل دمعة بكيتها بسببها وما زلت ابكي حتى واني اكتب هذي القصة الآن رغم اني ما ابين اي الم الها وامثل القوة واللامبالاة والجبروت.. ابدا ما رح اسامحها على كلشي سوته بيه.. ما انكر السعادة الي منحتها الي ولو قليلة لمن اكون معاها، ولا انكر الاشياء الزينة الي قدمتها الي.. اني ما رح ااذيها بيوم ولا انتقم منها لكن ما اسامحها.
خسرت هواية ناس واذيت هواي ناس في سبيل ان اناساها ومنهم صديقتي الوفية الي حاولت اعتذر منها اكثر من مرة بس ما تقبلتني ولا سامحتني وحقدت عليه.. تعقدت من شي اسمه حب لا وصرت عاجزة عنه، اعترف اني مريضة بيها ووصلت الى حالة الآن هي مو يأس وانما تقبل.. تقبلت اني ما اقدر بدونها ولو حرف واحد منها بالاسبوع، تقبلت اني ما ممكن انساها او اتحرر من حبها، تقبلت اني ما اقدر احب من جديد ولا ممكن اي حب يمحي حبها..
الألم والخيبات المتتالية بداخلي خلت عندي رغبة ان انطوي على نفسي واحبها واعيش حبها وامارسه مع نفسي، احس بداخلي نار ورغبة اني اخليها تنلسع من هاي النار ولو شوية رغم اني مستحيل ممكن ااذيها.. وفعلا.. 
مؤخرا ظليت العب بمشاعرها واوهمها اني مع وحدة احبها بجدية وانو علاقتنا عميقة وتجاوزنا مراحل.. وظليت اكتب شعر ايروتيكي صريح جدا من الي يثيرها لانها اتابعني جيدا وتعرف حالتي من خلال شعري.. وبوستاتي وغيرها.. وجتي وسالتني وما رسيتها على بر وفعلا عصبت وانغاضت ، عادي حبيبتي هاي النار نارج ليش ما تتذوقين منها شوية؟ 
انتي تحبيني بطريقتج الخاصة، اسمحيلي اجرب طريقة اخرى جديدة (احبج) بيها بكل حرارة.. ومتأكدة رح تحبيها.
جوابا على سؤالج المتكرر الي: كل هذي القصائد الج من وحيج، وكل شي بيها تصوري هو جزء من احلامي ورغباتي بيج الي اعيشها مع نفسي.. اي اني مريضة بيج، بس ابد ما رح انخدع مرة ثانية وارجع لحضنج الي توهميني بيه بكل مرة واني ولا مرة شفته او حسيت بحنانه ودفئه.. من اول يوم عرفتج وانتي لغيري.. وظليتي لغيري ورح تظلين لغيري.
احبج.



الحلقة السادسة عشر
وهل يتوب العاشق؟ وهل يملك النهرُ تغييرا لمجراه؟
الحب مركب يحتاج تضحيات كثيرة وتفاني حتى يوصل بينا الى بر الأمان.. اذا ما كانت حبيبتِك مستعدة تضحي وتغير من طباعها وتبقين انتِ الطرف الوحيد بالمعادلة المضحي المعطاء فنصيحة اتركيها. لان المركب رح يظل يدور يدور يدور بيكم ويغرق بأول عاصفة. رح تتعلقين بيها اكثر ويصير عشقِك الها لعنة. رح تظلين معلقة؛ لا انتِ وهي بعلاقة طبيعية ثنائية مثل أي كبل، ولا انتِ ماضية بحياتك.
" اكاد لا أتذكر الملامح الأخيرة لموتي، الا خيبتي بقاتلتي والالم. / روان"
ورجعت الها، بس اعطيتها الضوء الأخضر اتصلت بيه ملهوفة وتعاتبني لاني تركتها وبانها بغيابي ضايعة وحزينة وووو ... وسالتني ان كنت رح اتركها من جديد، جاوبتها باني اذا قلت (لا) معناها اكذب عليها، خاصة اذا بقت على ما هي عليه وما غيرت نفسها.
ليش رجعت الها؟ مو بس لاني احبها... لان الامل الضئيل الي بقه عندي تجاهها اريد استخدمه.. لو ينتهي لو ينقذنا مع بعض... وكالعادة قدمت تعهدات واقسمت انها تعشقني الي وبس وطبعا اني مصدقتها وما مصدقتها بنفس الوقت، مصدقة واعرف انها تعشقني.. بس مو الي وبس.
كان اختبار لابد منه، محاولة يائسة أخيرة –طبعا رح تقولون بكل مرة ترجعين الها تقولين هاي الأخيرة-!
تعاتبنا، واعترفت بكل الأخطاء الي ارتكبتها بحقها، قلت الها احنا غلطنا كثير بحق بعضنا وبحق الناس الي تحبنا، كافي... خلينا نبدي بداية جديدة... وننسى كلشي، هي تمنت اني انسى كلشي، حتى لو نسيت الألم شلون رح اغض النظر عنه اذا داست جروحي من جديد؟
نصيحة: الغيرة هي سبب اغلب المشاكل، اني شخصيا اعتبر ان الغيرة ناتجة عن شعور نقص، نقص الثقة بالاخر وبالناس... بس هلشي واقع وحقيقة لان مافي انسان كامل وبالنتيجة مافي انسان ممكن تثق بيه 100%... اذا حبيبتِك غارت احترمي مشاعرها، اكثر شي ممكن يكون مؤلم ويخليها تأذيكِ او تجرحِك هي عدم احترام مشاعرها وخاصة الغيرة... للأسف بالكثير من الأحيان تكون هلمشاعر محط تسلية وارضاء غرور انثوي، فتزيد الطين بلّه ويصير الاثنين كأنما يلعبون تنِس، يتناوبون جرح بعض واثارة غيرة بعض. تأكدوا هلشي هو أساس انهيار العلاقة، لان حتى لو كان حبهم كبير ورجعوا لبعض رح يظلون يتذكرون جروحهم ويعيرون بيها بعض وينفصلون من جديد.
اثارة الغيرة المقصودة هي رصاصة رحمة لاي علاقة ما مبنية على احترام المشاعر.
مراح أقول اكتشفت بس واجهتها بكذبها. مثل ما ذكرت انو الجروح تستيقظ فيصرخ الألم ويعلى صوته على الحب... عيرتني باني بهذي الفترة كنت على علاقة ببنت قاصر تعرفت عليها وكانت احد المعجبات بصفحتي "يوميات مثلية"، بنت تحب الادب وفكرها مختلف عن بنات جيلها، هي صديقة واني بطبعي احتوي أصدقائي وناسي خاصة وان بنت بهذا العمر وبهذي الشفافية ما احب تدخل الى عالمنا وتتأذى بلا شخص يسندها ويعلمها، لان عالمنا يشبه كل العوالم الأخرى بيه الجيد وبيه السيء وللأسف الي يسمون نفسهن مثليات ومنتشرات بالفيس اغلبهن سيئات ويحبن يلعبن ويقضن وقت فقط.
صار بيني وبين حبيبتي نقاش حاد على هلموضوع، استغربت كانها ما تعرفني! اني صاحبة مباديء ومستحيل انغوي او أي شيء من هذا القبيل... عندي كثير من المعجبات بكل تواضع سواء بالعالم الافتراضي –مثل ما تسمونه- هنا بالفيسبوك او بالواقع بره. لكن ولا مرة دنت نفسي على وحدة او استجابيت لاي نوع من الاغراء .. تعرفون ليش؟
إضافة الى مبادئي؛ لاني عاشقة.. والعاشق ميشوف بالدينا غير الي يعشقه ولا يحلى بعينه غيره.. ولاني مثلية ولست سحاقية (نقطة على السطر).
ما صدقتني طبعا ورجعت تقارني بنفسها لما عملت علاقة بمراهقة طفلة على أساس انها بالبدابة ظنتها (قرقوز) ولما تاكدت من حقيقتها بعدين واصلت العلاقة وما زالت الى الان بعلاقة معاها (عندا بيه) ولان عجبتها. وزعلت وعصبت وظلت تجرحني بالكلام واهانتني بشدة وعيرتني بكل الاحداث الي ذكرتها بالحلقات أعلاه ... تعبت ادافع عن نفسي وابرر، هي أصلا تعرف بس حتى تتهرب من حقيقتها البشعة مقارنة بيه وبنبلي ووفائي تجاهها وحتى تتخلص من عقدة الذنب تظل تعيد نفس الموال يومية... جرحنا بعض بشدة لاني عصبت من طريقة كلامها هذي... اول مرة تكلمني بهلشكل.. وما قبلت تصدقني!
على فكرة، مو غلط انو الواحد يعيش ويتمتع بحياته ويتجاوب لمغريات الحياة، شنو المانع؟ قابل نعيش مكبوتين بالنهاية احنا مو انبياء مع التحفظ على الإشارة.. ولا المفروض نعيش بهذي الدرجة (الغبية) من النبل الوفاء مثلي. لكن اذا كان الشخص بعلاقة مع اخر والاساس حب ورغبة بالبقاء مع بعض الى الابد هذي تسمى خيانة.. الشخص الثالث لمن يدخل بين أي اثنين ما يدخل عنوة وباقتحام... يدخل لان احدهم فتحله الباب.
هنا صرت حاسمة، نقطة الصفر الي رح استخدم بيها النسبة الضئيلة من الامل.. اعطيتها مهلة أربعة أيام حتى تقرر وتختار: لو تختارني وتصير وفية لو تبقى على ما هي عليه وبهذا تكون اختارت الشكل الي عايشه بيه حياتها... واذا خلصت المهلة وما ردت عليه معناها هي اختارت حياتها.. وطلبت منها ما تتكلم معي حتى لا تستعطفني لحد ما تنتهي المهلة. وعدتها اني رح احترم اختيارها مهما كان وفي حال ما اختارتني رح اتقبل هلشي واطلع من حياتها بشكل نهائي.
ومر يومين ثلاثة أربعة واني على نار.. أصلا اختفت هي تماما، وانتظرت ترد عليه لحد اخر ساعة من اخر يوم من المهلة.. وكنت متوقعة انو هي مراح ترد عليه رغم قلبي الغبي الي كان يرفض تصديق انو هي مراح تختارني.. بعثتلها مسج :" كنت متوقعة مراح تختاريني مثل ما سويتي قبل لما اختاريتي  قرقوز.. ورح أكون عند وعدي واطلع من حياتج، وحتى لا تتساءلين أي رح انطيج بلوك من كل وسيلة تواصل ..
اسفة على كل شي
شكرا"

ثاني يوم ردت عليه بمسج انو مسالة الاختيار هذي كلها معجبتها وتصرفاتي متعجبها لاني مثل الأطفال! يوم اتركها ويوم بلوك ويوم ارجعها وبانها تعبت مني لاني مو ناضجة.
اني مو ناضجة؟ لاني صرت حاسمة؟ لاني اريدها الها وقاتلت حتى اخر أداة وطريقة ممكنه حتى احافظ على علاقتنا واستوعب اخطائها وخياناتها المتكررة؟ لاني جادة صرت مو ناضجة؟ 
قلتلها اني بكل مرة اتركج والتمس الج عذر من تلقاء نفسي... تركتج مرة قلت مجروحة من قرقوز اخليها قلبها يبرد
وتركتج مرة قلت خليها تتسلى لان هاي ردة فعل وانتقام داخلها
وترتكج مرة قلت بلكت تحس بقيمتي وتصحى على نفسها وتستقر نفسيا وعاطفيا.. لهذا كنت اتركج بكل مرة... هسه منو الناضج بينا؟
ترد عليه انو هذي شخصيتها الجديدة، وانو مافي بعد حب حقيقي وكلشي لعب بلعب وانو هي ما جبرت احد عليها، وعلى الأقل هي مو كذابة كانت تقدر تدعي الوفاء معي بس كانت صريحة.. على أساس اني مراح اكشفها...
واخر عبارة قالتها الي:" اريدج تعرفين اني صرت احب هوووواي بنفس الوقت".
كان ردي :" موفقة بشخصيتج الجديدة ويه الكل".
انتهى.

الحلقة السابعة عشر 
تصورت الي صار بالحلقة السابقة هو نهاية قصتي معاها، بس الحب المرضي مثل هذا (سرطان) يظل عايش بداخلك لحد ما يقضي عليك. 
ظلينا منقطعين شهور بعد موقفها الاخير بعدم اختياري، ظليت عايشة المي الي ينعكس على قصايدي. سديت حسابي بالفيسبوك واعتزلت كلشي حتى اصحابي لاكثر من شهرين، تركت الجريدة ونشاطي الانساني الي كنت ازاوله كناشطة منظمات مجتمع مدني وشغلت نفسي بتفاهات الحياة الاستهلاكية مثل اي آلة تتحرك على الوقود او اي مصدر طاقة وبس وفقا لاوامر معينة او نقدر نقول ( زومبي)!
اكذب اذا اقول اني (شفيت) منها بس تعبت من نفسي جدا لان الوحدة تخليك تحرق ملايين الخلايا بدماغك تفكيرا باللي تحبه، ندما على الي حبيته وخلاك تخذل نفسك لاجله عشرات المرات. الوحدة تحشد كل حواسك واعضاء جسمك تآمرا ضدك وضد رغبتك بالنسيان تواطئاً مع الشخص الي تريد تنساه، الوحدة ملح ابدا ما كانت مسكن للجرح.
رجعت للعالم الفيسبوكي ولاصحابي الي ظلوا يسألون عني ويتفقدوني دائما، حسيت بالانانية والسطحية لاني اتخليت عن نفسي وعن الحياة وعن 7 مليار نسمه لاجل وحدة! بس عاهدت نفسي اني ما اسلم قلبي لأي امرأة ولا اوقع بفخ الحب بعد لا معاها ولا مع غيرها.. بلا حب بلا بطيخ.
تعرفت على بنت كانت معي بالشغل، اصغر مني بعشر سنين كانت عايشة باوربا بس عراقية الاصل ورجعت للعراق مؤخرا. بسبب تصادم الثقافات طبعا تعرضت للكثير من المشاكل والمضايقات خاصة انها جميلة وسكسي (بديهي!) خلينا نسميها (الاجنبية).
حاولت استوعبها واخليها تتأقلم مع مجتمعنا القذر لتقليل الصدام معه قدر الامكان وتوطدت علاقتنا بشكل سريع وصارت تلجأ الي بكل صغيرة وكبيرة وتترك مكتبها وتجي يمي تضايقني بتصرفاتها الطفولية (حرشة). عبرت اكثر من مرة عن اعجابها بيه، بشكلي وشخصيتي وسلوكي المجنون المرح . ما اخفي انو كانت عاجبتني بس كنت مخليه عليها (اكس) لان مستحيل اعيد الغلط وارتبط ببنت اصغر مني بكثير كل الي تريده هو ان تتغاوى وتشعر انها مرغوبة وهذا هدف اغلب البنات حاليا. انا كنت اعرف انو عدها ميول بس هي ما متصالحة مع نفسها بعد. اني اقدر اعرف البنت الي عدها ميول مثلية من بين الف وحدة وحسب ما اوصف نفسي باني اقدر اشم ريحة المثلية من على بعد.
ظلت تتحرش بطرق اكثر جرأة كأن تبوسني تشم عطري تقعد بحضني واتصلاتها بيه ما تصير الى بعد نص الليل وللفجر نظل سوا اني كنت اعاملها بصراحة كاخت صغيرة ودائما اقول الها انتي مثل بنتي وهي تناديني ماما من باب المزح اولا ومن باب اصنع حاجز بيناتنا ثانيا وما اعطيها امل زائف.
صارت مشكلة كبيرة بالشغل مما اضطرها الى تركه وهنا اتصلت بيه تبكي واعترف انو هي تحبني. حاولت البنت بكل جهدها ترجع للشغل وكانت تقول الي انو هي دتقاتل لاجلي حتى نرجع مثل بعض نشرب قهوة سوا ونتغدى سوا نمرح نشتغل طول الوقت، بس ما صارت.



الحلقة الثامنة عشر
طلعنا اني والاجنبية برحلة برية مع بعض والعائلة لانو هي قليل ما كانت تطلع من البيت بسبب الوضع وخوف اهلها عليها. قضينا وقت جدا ممتع ورائع ولما رجعنا اتصلت بيه وقالت انها اول مرة تستمتع بوقتها من يوم رجعت للعراق وضحكت من كل قلبها. ظلينا نطلح (shopping) دائما سوا او نعشى او ناكل ايس كريم وهكذا حسيتها تعلقت بيه جدا، وحاولت انو تخليني ابادره بشي قدر الامكان لدرجة انو حكتلي عن علاقات سابقة الها مع بنات هنا بالعراق وبره لكن هي انسحبت منهن لان ما توصل لشي بهذا المجتمع اضافة الى عدم اعترافها بميولها وتعتقد انو لازم تحارب هلشي بداخلها (حركات) طيب اني شنو المطلوب مني؟
على الاكيد ما اريد اورط نفسي مع مترددة طفلة عايشة الموضوع لمجرد المتعة قضاء الوقت لمليء غرور انثوي.
-----------------
(لوليتا) بنت عربية مرحة جدا وتبين سطحية لما تقره منشوراتها، مرة علقت على صورة الها استفزها من باب المزح اتهمها انو عاملة عملية تجميل وجمالها مو طبيعي. البنت فعلا استفزت. هي شخص مو غريب عني فيبسوكيا بس ولا مرة صادف ان حكينا مع بعض من قبل. جميلة مرحة ذكية عايشه الحياة بكل عفوية اوبن مايند مثل ما توصف نفسها. لكن الي اعرفه انو هي سترايت (مغايرة) ومتزوجة. تعرفت عليه وطرحت الكثير من الاسئلة حول المثلية كالأخريات من باب الفضول لكن غالبا ما يكون خلف هذا الفضول رغبة بتجربة العلاقة المثلية وهلشي علمي ومؤكد انو بحياة كل انسان على الاقل تجربة مثلية واحدة سواء عاطفية او جنسية.
هناك اشخاص يكونون على درجة عالية جدا من الكثافة بحيث لما يدخلون حياتك تحسهم يحتلون كل خليه بيها وبيك بغض النظر عن وجود فراغات تستوعبهم؛ لوليتا كانت من هذا النوع. ظلينا نتواصل بظرف اسبوع بشكل مكثف.. كانت ساحرة بطريقة ما رغم انو بعد اول محادثة مستفزة بيناتنا استبعدت جدا ان يكون اي شي بيناتنا لانها من النوع الي ما ممكن يجذبني الا شكلا ربما. وبديت اكتشف اختلافها التام عما كانت تعكسه منشوراتها، امرأة ذكية مثقفة تحب السياسة جادة طيبة جدا ومهضومة.. كانت من الناس الي ممكن تختصرهم بكلمة (سعادة) تهطل على حياتك.
اني كنت مخليه خطوط حمراء بيني وبين اي بنت مرتبطة او متزوجة لاني ما ممكن اتقبل هذا الوضع، اعتبر نفسي رب وما الي شريك. بس هي كانت عدها ظروف ما بحيث خلتني اتنازل عن هذي الخطوط والمبادئ واسمحلها واسمح لنفسي بالتقرب أكثر. لوليتا كانت من هذا النوع من النساء الي تفرض حبها على الشخص بالحرف الواحد.




الحلقة التاسعة عشر
كنت خارج العراق لما اول مرة تصارحنا بمشاعرنا لبعض، كلشي صار بسرعة بيناتنا بظرف اقل من ثلاث اسابيع مثل نارين تلتهم بعض. كانت معجزة وكنت اقول الها هلشي دائما لانها قدرت تخلي قلبي الميت تنبت بيه وردة من جديد، كنت ممتنة الها جدا لانها خففت عني الم (عدم مسامحتي) لـ ملك.. ما كان الي بداخلي تجاه ملك حقد او كره مستحيل الي يحب يكرهه، كان الم من نوع ما يكبر ويطغى على عشقي الها بداخلي ما اعرف شنو اسميه.
الغفران يزيح عنك الكثير من هذي المشاعر السلبية الشائبة بس للاسف ما قدرت اغفر الها. لكن دخول لوليتا لحياتي كان مخدر قوي للالم بداخلي لدرجة اني تناسيت كل هاي الشوائب وتصالحت مع ملك. ملك ايضا كانت ممتنة لوجود لوليتا بحياتي لانها خلتني اصالحها وارجع اتواصل معاها، لا تسألوني ليش.. اني فعلا احب لوليتا كنت، بس ملك شي رئيسي بحياتي مثل الشريان ما ممكن اعيش بدونه، والشي الي خلاني احب لوليتا اكثر واكون ممتنة الها لان كانت سبب انخماد نار بداخلي تجاه ملك.
بتعبير اخر اتصور نفسك مدمن على نوع من انواع الادوية الي تحتاجه بحياتك مثل الهوا بالضبط بس المشكلة اثاره الجانبية اكثر من منافعه، لا تقدر تعيش بدونه ولا تقدر تعيش وياه.. والحل؟ فجأة يجي اختراع عبقري يخفف من اثاره الجانبية ويخليك تتعاطاه بشكل سليم اكثر، رح تحبه لو لا؟ طبعا الدوا هو ملك والاختراع العبقري هو لوليتا.
بس كانت غيورة جدا رغم نكرانها لهذا الشي ورغم محاولاتها الدائمة لرد الصاع الي بشكل مؤلم يقلل من احترامها لمشاعري ومن طبيعتي كنت اغفر واسامح كالعادة.
---------------
من ناحية اخرى، اخر محاولات الاجنبية انو واجهتني بقولها باني مثلية واحبها بس اخفي هلشي لسبب او لاخر وظلت تخلي صورة النا مع بعض بكل وسائل التواصل الاجتماعي .. فكرت انو هذي ممكن تسببلي مشاكل بتصرفاتها هذي ولازم ابتعد عنها شوي شوي. طبعا لوليتا كانت تعرف كلشي عني ومن ضمنها قصة الاجنبية معي وحذرتني وتوعدتني ان اقطع علاقتي بيها واني عاهدتها على هذا الشي.




الحلقة العشرون
كان كلشي ضدنا وضد علاقتنا اني ولوليتا، الاصحاب المقربين ومعجبيها ومعجبيني، الكل كان شايف العلاقة شي غلط للكثير من الأسباب الي مراح اتطرق الها. عانينا الامرين من المشاكل الي صارت واضطرينا نقطع علاقتنا بالبعض منهم خاصة الي انكشف على حقيقته ممن يعاني رهاب المثلية والي كشفه تهجمه القبيح على احدانا او كلتانا. ناهيكم عن التحرشات من البعض الي يتصورون انو أي علاقة بين أي بنتين هي مجرد اثارات جنسية لإرضاء رغبات الرجل وامتاعه.. شرق اوسخ.
شخصيا اعتبر المشاكل هي الي تقوي العمود الفقري للعلاقة من خلالها يبين عمق وصدق المشاعر ومدى تشبثنا بالآخر، كالعادة قدمت الكثير من التضحيات وحاولت ان انصرها وادافع عنها بالكثير من المواقف والمشاكل الي صارت لكن هي تعبتني كثيرا وكان تجاوبها تجاه الموضوع فاتر مثل طبعها.
سافرت مرة ثانية للمدينة الي كانت تسكن بيها ملك، أصرت انو نلتقي مجددا، بالنسبة الي كان الامر عادي مو مثل لهفة اول مرة بسبب وجود لوليتا بقلبي وحياتي. التقينا بس اضطريت اكذب على لوليتا وانكرت اني التقيت بملك خوفا على مشاعرها بس بلغتها بعد فترة لمن بردت شوية من الموضوع. كان لقائي بملك عائلي واخذنا الكثير من الصور التذكارية مع بعض واهديتها سلسلة كنت مشتريتها من زمان عندي مثلها بالضبط تحمل ميدالية لبرجنا (السرطان) علما انو اني وملك مولودين بنفس اليوم والشهر.
طلبت مني ملك ان ارجع اضيفها لاني طبعا كنت حاذفتها من حسابي، ووعدتني ان يكون تواصلها معي رسمي وما تسبب مشاكل بتعليقاتها بيني وبين لوليتا، وهلشي ما صار ابد، صارت مشاكل كثيرة وغيرة بأكثر من موقف وحاولت ان افهم واشرح لـ لوليتا انو مكانتها ومعزتها بالنسبة الي ما تتعدى كونها عشرة عمر وانسانة اشعر وياها يالامان واعزها مو حبيبة وحالت أراضي واعدل بيناتهن بس ما نفع هلشي. بدت لوليتا تتغير بتصرفاتها معي وتتجنبني. ولمرتين طلبت انو ننهي علاقتنا بس اني كنت اتوسل بيها نظل ورح اصحح من وضعي.
الى ان وصلني خبر من احد الصديقات انو لوليتا مريضة وشاكة يكون شي خطير لهذا تريد تبتعد عني في حال تعلقت بيها اكثر وصار عليها شي –بعيد الشر- واتأذى. هلشي جنني وصرت ارجف وظليت ليومين ابكي بلا نوم كانو العالم انتهى من حولي، كلمت ملك بالموضوع وطلبت منها انو تعتذر من لوليتا على مواقفها وحركاتها لانها مريضة ونفسيتها تعبانة ما تتحمل هلشي وفعلا ملك معروفة بطيبتها ومواقفها الحلوة معي وراحت اعتذرت من لوليتا ومن هذا الموقف صارن صديقات واتوطدت علاقتهن ببعض بسرعة وعمق لدرجة صارت لوليتا تحكيلها عن اسرارنا وتفاصيل علاقتنا وهلشي زعجني جدا.. تعرفون ليش؟
لانو ملك تحبني وتغار من لوليتا وعبرت عن غضبها اكثر من مرة وامتعاضها من علاقتنا واني اعرفها، عدها أسلوب خاص تعرف من خلالها تغسل دماغ الشخص وتخلي يسوي الي هي تريده وكأنما هو الي يريده. حذرت لوليتا من هلشي، حذرتها انو تحكيلها اسرارنا او تثق فيها وتظل علاقتها بيها سطحية لان رح تلعب براسها وفعلا هلشي الي صار.
الحلقة الواحد والعشرون
لوليتا تركتني فجأة وسدت حسابها وعملتلي بلوك من كلشي بودن حتى ما تبلغني، وطلبت من ملك ان تبلغني بانو عملت هلشي لاسباب خاصة (وما بقا فيها تقدر تكمل)!! ليش هو شنو الي صار او شنو الي تغير؟ بعمري ما ضغطت عليها اتصل اسمع صوتها او فرضت وقت للتواصل او حاسبتها على علاقتها بزوجها او خروجها وسهراتها وغيابها المستمر عني خاصة بالفترة الأخيرة ناهيك عن تصرفاتها مع الاخرين الي تشعل غيرتي عمدا بس لحتى تعذبني لان هلشي يسعدها! كنت ساكته ومتحملة لان احبها وما اريد اخسرها، كنت ارمي السبب براسي كوني حساسة مزاجية وما معقولة اربط البنت بيه بطباعي لان احنا من وسطين مختلفين النشأة.
اتصلت بيه ملك كنت ابكي بحرقة لاني ما اعرف شنو السبب وليش تركتني فجأة، طبعا ملك انزعجت جدا لانها ما كانت متصورة اني احب لوليتا لهاي الدرجة ومحترق قلبي لاجلها، عصبت عليه وعاتبتني وجن جنونها هي ما كانت متصورة ولا تريد تتقبل فكرة اني احب وحدة غيرها، وكانت تتصور علاقتي بلوليتا مجرد تسلية. بعثت مسجات الى لوليتا وهددتها انتحر اذا ما رجعتلي.. بعد عتاب وتبريرات مو مقنعة رجعت لوليتا.. ومحاولة منها لتهدأتي اتصلت بيه قائلة "بحبك" ورديت عليها "كذابة" لان الي يحب ما يذبح حبيبه بهذا الشكل.
ليش بلغت ملك بانفصالها عني وما بلغتني مباشرة الي؟ وليش تغيرت عليه وصارت تحكي مشاعرها وافكارها لملك؟ قلبي نغزني وحسيت في شي غلط بالموضوع. ظليت اتبع أسلوب ايقاعهن مع بعض من خلال نقل كلام من وحدة وإبلاغ الثانية بيه حتى اعرف انو هل ما زالن يتواصلن بشكل مستمر يومي رغم تحذيري الهن؟ وطبعا كانن يكذبن عليه وكلما اسأل وحدة منهن تقول صار كذا يوم ما كلمتها رغم يقيني بعكس هلشي. سبب تركها الي ما كان مرضها لان والحمد للعلم تحسنت وما صارت المضاعفات الي كانت خايفه منها..اذن ليش؟
بعد يومين بالضبط من الي صار بعدني ما استعاديت صحتي بعد الصدمة صارت مشكلة بين ثلاثتنا بسبب موضوع يخص ملك نقلته الى لوليتا مما جعل وحدة تعاتب الثانية مثل ما خططت فعلا، وكل شكوكي كانت بمحلها رغم انكارهن.. الي رادته ملك تحقق وعرفت شلون تدخل بعقل لوليتا الي صارت تدافع مستقتله عن ملك واعتبرتني الغلطانة بكل القصة هذي أعلاه..اتصوروا!
بعد عتاب ونقاشات حادة أعطيت بلوك لملك حتى تطلع من حياتي محاولة ان الحقها من الخراب وطلبت من لوليتا تحكيلي الحقيقة لكن رفضت لهذا حذفتها واعطيها مهلة توضح.. راحت المهلة وما وضحت وظلن مع بعض رغم المشكلة الي صارت وطلعت اني المذنبة! انفصلت عني لوليتا وغبائي قادني للاعتقاد انو السبب مرضها وانو اخفت عني هلشي .. ما كنت اريد اصدق شكوكي لانها اقسى واحقر من ان استوعبها... توسلت بيها ترجعني ولو صديقة وكان شرطها ان اعتذر من ملك.. فعلا رحت وذليت نفسي الهن ثنينهن حتى يسامحني رغم هن الي غلطن بحقي (يضرب الحب شوب بيذل). الي سويته كان حتى ارجع ادخل بالدائرة وامسك دليل عليهن اقوى بحيث ما يقدرون ينكرونه... لكن ملك رفضت اعتذراي وطلعتني خاينة العشرة وووو الخ.. اني اعرف انو عملت هلشي حتى تطلعني من الساحة وتستفرد بلوليتا الي انصاعت الها وتبعتها وصارت ضدي.
بدون ما اتعب نفسي وابحث عن دليل الصورة وضحت مع الأيام، هن الاثنين بعلاقة مع بعض، الصدمة كانت اكبر من ان اصدقها او استوعبها.. معقولة ملك حبيبتي الي عانينا مع بعض وصديقة عمري واختي وكلشي بحياتي الي اثق بيها ثقة عمياء تغدرني بهاي الطريقة وتسرق مني حبيبتي؟ 
صحتي تدهورت جدا مما اضطرني ان اعمل عملية جراحية كانت خطيرة والعلاج الي بعدها طويل، مو شفقة ولا طلبا للتعاطف بس الانسان موقف مو بس كلام لسان.. ما شفت منهم ثنينهن أي تفاعل معي بينما كل الناس كانت خايفه عليه لان الي خفت يصير بلوليتا عانيت منه..صدفة غريبة وحقيرة مو؟
بعد ما اتعافيت من العملية رجعت ميته قلب بكل معنى الكلمة، ورجعت اكتب شعر اعبر بيه عن خيانتهن الي وغدرهن... لوليتا اعتبرت هلشي (يسم البدن) وحذفتني، بس هلمرة كان اخر همي.
بعد شهر تقريبا تجي لوليتا مدفوعة من ملك تسأل عني وتتفقدني، وبعدها تجي تقول الي اريد اعبر عن مشاعري واخبرك اني اشتقتلك رح تصدقيني؟ طبعا لا ما اصدقك يا عزيزتي.. ليش هي المشاعر فستان نلبسه ونخلعه بمزاجنا؟ ما تجاوبت معاها ومع محاولاتها للتواصل معي وطلبت منها بقسوة ان تتركني لحالي وتطلع من حياتي.. بعد محاولات لوليتا اجت ملك تعتذر وتطلب السماح وانو نرجع احنا الثلاثة مع بعض بعلاقة ثلاثية، وكانما الموضوع لعبة. 
اعترفت ملك انو الي عملته هو انتقام مني لاني فضلت عليها لوليتا، خاصة لما سمعتني ابكي لاجلها.. وقالتلي بالحرف الواحد " ردت اشوفك انو ماكو اسهل من الخيانة"، ومرة تغير الكلام وتقولي انو ما خانني هن الاثنين وانو الي صار بيناتهن صار بعد انفصالي من لوليتا من كثر ما يجيبون سيرتي حبن بعض.. ليش هو الانفصال من الأساس ليش صار؟ لا وتقولي انو اني السبب لنشوء علاقتهن.
اني اعرف الحقيقة وكنت متوقعة انو ملك رح تلعب بعقل البنت وتبعدها عني مثل ما لعبت لعبتها وبعدتني عن سارة نغم وغيرهن.. هي تريد تمتلكني باي شكل وتتركني على هامش حياتها.. تحب تصاحب تترك ولازم اني انتظرها تمل وترجعلي.. بس هي أيضا مريضة بيه مثل ما اني مريضة بيها ما تقدر اله تقره حروفي وكتاباتي واتابعني ولو من بعيد.. اخر حركة الها قبل يومين طلبت مني ارجع الى لوليتا لان حست بغلطها ولأنها ندمانه على الي عملته، لانها تحبني وما كانت متصورة انو رح تخسرني انما العكس.. بلغتني انو هي رح تختفي لمدة شهرين وتقطع تواصلها مع لوليتا لانها بين نارين.. بين نار حبها لـ لوليتا وبين نار حبها الي.. وبانو مستحيل نجتمع احنا الثلاثة سوا. لوليتا انتهت من حياتي لان الي يخون مرة يخون الف والي خان من البداية حتى يكون معك يخونك حتى يكون مع غيرك وفعلا هذا الي صار.
غبية ملك.. أصلا الي خلاني اغفرلها بعد اخر انفصال جدي النا هي لوليتا، الي يخليني ارجع الها بعد كل الي عملته معي هو ثقتي بيها وشعوري بالأمان معاها.. بس هلشي راح.. شلون ارجع أأتمن نفسي وقلبي مع وحدة وصلت بيها الدرجة بأذيتي انو تغدرني بهذا الشكل؟ شلون؟ صرت أخاف على نفسي منها.
الجرح الي بداخلي منها وصدمتي بيها جدا كبيرة ما اقدر اسامحها مهما اعتذرت ومهما حاولت تصلح الي صار حسب قولها لان ما ظل شي يتصلح.. واصلا ليش يتصلح؟ خسرانين بعض احنا من زمان شنو الي راح يتغير؟ نحب بعض ومتعلقين ببعض بطريقة غريبة مريضة أي بس بنفس الوقت اذيتنا لبعض سببت الم خلق حاجز كبير بيناتنا غطى على الحب هذا كله. صحوة متأخره مراح تغير شي، اني اعرف شلون اعاقبها او بالاصح اعاقبهن بعدم غفراني الهن، واعرف شلون اخليهن يبقن متعلقات بيه ويعانون من عقدة الذنب، كتاباتي هن أداة عقابي الهن الي رح يظلن يقراهن ويتابعني. لان ملك ولوليتا ما راح يقدرون ينسوني ورح يظلون يحومون وراي تعرفون ليش؟ لاني كنت بقمة الانسانية معاهم والعطاء والمحبة وما اذيتهم.
ما اعرف اذا بعد فيه يتبع او لا...
تعبت.

0 comments: