Tuesday, May 11, 2010

حالة حداد.... وما زلت لعبة الكراسي مستمرة


 اليوم الأربعاء
12:5:2010

في بلاد كبلادي:

تُغتال ينابيع الطفولة

تشيخ أمواج البحار

وتصير الرصاصة هي الرسولة

يطلع كل يوم دين جديد

ويدّعي الربوبة سفّاح جديد

ويوشمُ على كل صدر حنظلة

اعلنت حالة الحداد على شهداء التفجيرات الثلاثة في سوق البصرة القديمة ومنطقة خمسة ميل والبالغ عددهم 100 شهيد ناهيك عن الاصابات الـ 500

وما زال الحمير يركضون حول الكراسي!!!

1 comments:

دندنة قيثارة الوجد said...

لن ستكون حالة دائمة .. بل هي سحابة سوداء وتعدي وينبق النور مرة أخرى .. سلمت الأنامل.