Tuesday, July 27, 2010

أغطية كاذبة



تمردتْ أشواقي
غيرتْ سكة هجرتي
أعادتني الثمُ وسائدنا
وأحرث..
خيوط اللهفة شراشفنا
يهرول شعري جامحاً
يتوسد صدرك..
يشعله..
كليلة عيد ..
كرحلة حلم حمقاء
تعزفني أصابعك
تغنيك أنفاسي
نركب غيمة
نعلو..
نسمو..
نلمس نجمة
نصنع منها
مركبا
قمرا
يحملنا.. يبعدنا
عن عالمنا المذهول
اللامعقول
نلتحف الليل
نكتب على جبينه
ذكرى ليلة ثملة
كعيون غجرية
رسمها الكحل
ما بها من الصدق قيد أنملة.

1 comments:

بسام الكعود said...

جميل احسنتي ...