Thursday, January 31, 2013

قطعان محمد



روان نور يونس

محمد نبي الاسلام (كما يصفونه) بكل ما خلعوا عليه من ألقاب وصفات أسطورية تماما كقصص الآلهة والملوك  والفرسان ....الخ
ان محمد بكل ذلك؛ انما حول البنية الاجتماعية الى قطيع يكون الذكر فيه القائد الذي ينكح كل اناث القطيع ويدرب الذكور من صغاره على الصيد والدفاع عن الارض والطعام ضمن منطقته واي فرد من القطيع يخرج عنه يكون مصيره النفي او الموت (وفقا لنوع الحيوان الذي يتكون منه القطيع)... متناسيا كل الامور الانسانية الاخرى التي تقودنا للحضارة والمدنية والتطور.

1 comments:

خالدي عمر said...

صلعم فعلا جعل من مجتمعاتنا مجتمعات حيوانية