Friday, April 16, 2010

رسالة تلعب دور البطولة




أحقاً أخبرتك سابقاً بإني خائنة؟
يالسخافتي..
ألم أدرك بعد بإني الكاذبة الأكثر فشلاً
بمسارح العشق العبثية؟
فماذا تدعو نذر حروفي نفسها بمحراب شوقك
ورفض مفردات عشقي العوم إلا في بحيرة عينيك؟
ماذا تدعوه..
إن لم يكن وفاءاً ؟

1 comments:

بسام الكعود said...

هو الوفاء عينه ...