Tuesday, June 12, 2012

اساطير الاولين - اسطورة مملكة سليمان





عمر مشالي
 
احيانا عندما تسال مسلم سؤال مثل : هل تؤمن بقصة مملكة سليمان؟
وغالبا تكون الإجابة : طبعا اؤمن لانها مذكورة فى القران
غالبا تكون الإجابة فيها نوع من التعجب من السؤال ، لان اى شئ مذكور فى القران هو صحيح ل...ا محالة و لا يهم ما يثبته العلم من حقائق لان القران كتاب الله عزوجل و استحالة وجود اى اخطاء , فما دامت مذكورة في القرآن فهي صحيحة بدون اى شك.

المسلم يؤمن بخرافة لمجرد أنها مذكورة في كتاب منسوب لله ، ويرفض أن يواجه الحقيقة بمعزل عن التقديس والإيمان ، وأنا فى الحقيقة أريد أن أستغل هذه الفرصة وأنبهه إلى أن مملكة سليمان وهمية ليدرك على الأقل أن القران بشرى كله اساطير و خرافات مقتبسة و وعود كاذبة من صنع محمد اتستغلها لتحقيق اطماعه الشخصية.

قصة النبي سليمان وخرافة مملكته تتلخص في أنه :
كان يامكان في قديم الزمان ، نبي اسمه سليمان ، قد ورث عن أبيه داوود النبوة و ثم دعا الله أن (رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَّا يَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّنْ بَعْدِي) , اولا لا ادرى كيف هناك شخص يطلب مثل هذا الطلب الطفولى الانانى السخيف اللامنطقى من الله , و لكن تجد الاغرب ان فعلا الله استجاب لهذا الطلب الغريب من اول مرة ، وسخر لسليمان الجن ليكونوا خدما له بالإضافة إلى كثير من الحيوانات والطيور يعملون بأمره ويعملون بتفان في كافة أجهزة الدولة ، يتم استخدامهم فى كل شئ وإلا قام سليمان بتعذيبهم إذا حاولوا الامتناع دون أن يتوخى الله العدالة اللازمة قبل أن يسارع بالاستجابة لهذا الدعاء الأناني الذى يجعلنى احتقره مع الرغم على وجود حالات اخرى من المجاعات و الفقر فى العالم و لكن واضح ان الله لا يهتم لذلك كثيرا.

المهم ان سليمان اصبح يقود بذلك مملكة شاسعة ثرية عظيمة لا مثيل لها فى الوجود ، وأنه بالاضافة لذلك يفهم لغة كافة الحيوانات والحشرات ويمكنه بسهولة التعامل معها وتسييرها ، بالإضافة إلى الرياح والظواهر الطبيعية برمتها التي أصبحت تحت سيطرته بالكامل (وسخر الله لسليمان عليه السلام الريح فكانت تجري بأمره. لذلك كان يستخدمها سليمان في الحرب , فكان لديه بساطا ضخما جدا ، وكان يأمر الجيش بأن يركب على هذا البساط ، ويأمر الريح بأن ترفع البساط وتنقلهم للمكان المطلوب , فكان يصل في سرعة خارقة).

ما يدعو للريبة و الشك أن كل الوارد في القران عن قدرات سليمان ومملكته يعتبر تافها بمقاييس اليوم التكنولوجية و الصناعية الان على الرغم من كل التهويل المذكور حولها ، فنجد القرآن بكل سذاجة يقول عن إنجازات الجن مثلا (يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِنْ مَحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَاسِيَاتٍ ) وهي أشياء يمكن لفرد عادى اليوم أن يقتنيها دون حاجة لا لجن ولا لملك لا ينبغي لأحد من بعده ، مما يعنى أن قصة سليمان غير إلهية اطلاقا ، وهي مختلقة ومتوارثة في ظل مفاهيم عصور بدائية متخلفة ومحدودة الإمكانيات , لانه الانسان الان صنع العديد من الاشياء الاكثر تقدما مثل السيارات و الطائرات و سفن الفضاء و الدبابات و القنبلة النووية.... الخ.

يذكر ايضا القران مواقف طريفة حصلت مع سليمان ، مثل موقف النملة الشهير والتي قامت بتنبيه النمل الاخر بقدوم سليمان وجنوده حتى لا يحطموهن ، مما جعله يتبسم لتصرفها ، رغم أن النمل يفترض أنه واقع أساسا تحت إمرة سليمان تبعا للملك الذي لا ينبغي لأحد من بعده ولا حاجة لتنبيه وابتسامة , مع ان العلم الحديث يثبت ان النمل لا يتكلم اساسا بل يتواصل مع بعضه عن طريق قرون الاستشعار و طرق اخرى.

موقف اخر و هو عندما كان سليمان يستعرض جنده من الحيوانات والطيور فجاء لكى يتفقد الهدهد فوجد مكانه فى الصف خاليا ، فترك الملك القوي كل شؤون مملكته العظيمة فجأة وتفرغ لموضوع الهدهد المسكين وأخذ يتوعده بالعذاب الأليم و بتنتيف ريشه لانه ترك ورديته العسكرية و اختفى ، و لكن عند عودة الهدهد أخبر سليمان عن مملكة أخرى كبيرة هي مملكة سبأ ، وسليمان رغم ملكه و استخباراته الجنية وسفاراته ووفوده مما لا ينبغي لأحد من بعده لم يكن يعلم بأي شيء عنها , تخيل مملكة كبيرة يشارك في حكمها وتسييرها الحيوانات والجن فضلاً عن البشر ، ويفترض أنها كانت ذات أثر أقليمي أقوى من أمريكا اليوم ومع ذلك لا علم لها بمملكة مجاورة ذات صيت ونفوذ حتى أخبرها عن الأمر هدهد و عندما تعجب سليمان قال (كيف بالامكان ان تكون هنا ممكلة لا تعبد الله و انا لا اعلم) , و بعد ان تاكد سليمان من صحة الخبر هدد هؤلاء الكفار بالحرب و الاجتياح ان لم ياتوه , باعتباره اقوى امبراطور على الاطلاق , و من هنا نعرف ان تلك القصة هى اسطورة لان فى ذلك الوقت كانت هناك مملكتان وثنيتان تحيطان بفلسطين و هم الفراعنة فى مصر و الاشوريين فى العراق , و ان كان سليمان بهذه العظمة فلماذا لم يحارب هؤلاء ليخضعهم و يجبرهم على دينه؟ , جميع الحضارات القديمة قد ذكرت بعضها بعضا عن طريق اتفاقيتها و مراسلاتها , بينما لم يوجد اى ذكر فى التاريخ عن سليمان ولا امبراطوريته ولا حتى نقش على جدار.

المهم ان سليمان قرر إخضاع مملكة سبأ هذه فورا ودون تردد مثل حاكم ديكتاتور, أهوج و متكبر ، واعاد إرسال الهدهد المسكين برسالة تطلب من ملكتهم بلقيس الخضوع لحكمه ، وكان يمكنه إرسال الفهد الصياد مثلاً بصفته أسرع الثديات أو أحد العفاريت الطيارة من القوات الخاصة بدلا من ذاك الهدهد المنهك , عموما بعد مداورة وإحضار لعرش بلقيس إلى مملكة سليمان قبل أن تحضر هي وبناء قصر ذو أرضية زجاجية لإدهاشها وقليل من البهارات الدرامية مثل كشف بلقيس عن ساقيها تنتهي القصة بإستسلام بلقيس لسليمان وخضوع مملكتها لسلطته ، ولا ينقص هذه النهاية لتصبح هوليودية إلا قبلة طويلة ، وإن المرء اعجب صراحة كيف كانت السياسة الدولية اناذاك , سهلة و بسيطة تحل قضاياها بهدهد وعرش وكشف عن ساقين ( قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ ? فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَنْ سَاقَيْهَا ? قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ مُمَرَّدٌ مِنْ قَوَارِيرَ ? قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ).

من الظريف ايضا فى القصة انه يحكى ان سليمان كان ينكح 100 امراة فى ليلة واحدة )قال سليمان بن داود : لأطوفن الليلة على مائة امرأة ، أو تسع وتسعين ، كلهن يأتي بفارس يجاهد في سبيل الله ، فقال له صاحبه : قل إن شاء الله ، فلم يقل : إن شاء الله ، فلم يحمل منهن إلا امرأة واحدة ، جاءت بشق رجل ، والذي نفس محمد بيده ، لو قال : إن شاء الله ، لجاهدوا في سبيل الله فرسانا أجمعون(  الراوى ابو هريرة - المحدث : البخارى - الجامع الصحيح - الصفحة او الرقم 2819 , لو جامع مائة امراة و خصص لك واحدة منهم 10 دقائق , سوف يكون المجموع 17 ساعة , لا ننسى ان هذا الذى فعل ذلك هو نبى , فاين هى اداب الجماع , و هل بقى وقت للصلاة و العبادة؟

وعندما اصيب سليمان بمرض شديد لم يشف منه رغم أن الطيور أحضرت له أعشابا من أطراف الأرض , و نلاحظ أن الله استجاب لسليمان في حكاية الملك الذي لا ينبغي لأحد من بعده من أول مرة طلب فيها ذلك و لكنه رفض أن يستجيب له في دعاءه بأن يشفيه من مرضه إلا بعد فترة طويلة اتبهدل خلالها طبعا

قصة موت سليمان لا تخلو من التعجب و الاثارة و ساوضحها ، يحكى انه كان متكئا على عصا يراقب الجن وهم يعملون ، ومات على وضعه متكئا فلم يعلم الجن أنه مات وظلوا يعملون خائفين من سطوته وعذابه ، استمر هذا الوضع العجيب لمدة سنة دون أن تهتز جثة سليمان ولا تحركت الدابة أو جاعت ولا عطشت ، حتى جاءت نملة وأخذت تأكل عصاه حتى سقط أخيرا ، فعرف الجن أنه مات وأدركوا أن الله ضحك عليهم بمقلب بسيط حتى يعرفوا أنهم لا يعلمون الغيب ولا نيلة ، و خلصت القصة , (فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى? مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ ? فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَنْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ)

الم يكن لسليمان وزراء لادراة شئون الامبراطورية العظيمة؟ , هل من المعقول ان لا يسأل احدهم عن سليمان طيلة عام كامل؟
الم يكن لسليمان 100 زوجة؟ , هل من المعقول الا يسألن عن زوجهن لمدة عام كامل؟

قصة مملكة سليمان اقتبسها محمد من التوارة و بالغ بها فى القران اكثر بكثير من التوراة و جعل منها اكبر امبراطورية على كر التاريخ و هى فى الحقيقة مجرد اسطورة ليس الا , فلو كانت هناك مملكة بهذا الحجم لامكن رصد ادلة أثرية تشير إلى وجودها ، و بما ان علم التنقيب قد تقدم كثيرا وأصبح لدينا تاريخا موثقا عن كافة الممالك التي تواجدت في المشرق ، مستندا على اثار عديدة تنتمي إلى ما قبل الميلاد ، بينما لا نجد اى اثر مادى لهذه المملكة العظيمة ولا اثرا لذكرها لدى الممالك الأخرى التي يفترض أنها كانت على علاقة دولية بها.

عندما كنت مسلم كنت أتسائل أين آثار مملكة سليمان المؤكدة من الناحية العلمية و التاريخية؟ ، لدينا آثار مؤكدة لحضارات ما قبل الميلاد بناها بشر ولا نجد حجرا واحدا لما بناه الجن والعفاريت , لقد أنهكت إسرائيل نفسها في التنقيب عن أثر لهيكل سليمان المزعوم , أو أي اثار لتثبت القصة الدينية لمملكة سليمان دون جدوى , هناك حضارات مثل الارامية والفينيقية والمصرية والبابلية كلها تواجدت على نفس الخط الزمني لمملكة سليمان حسب الزعم التوراتي الذي اقتبس منه القرآن ، ومع ذلك لا نجدها تذكر شيئا عن مملكة سليمان في أي من الآثار المنسوبة إليها , علما أن سليمان قاد مملكة توسعية عظيمة كما هو مذكور ولا شك أنه اصطدم أو تعامل مع هذه الممالك التاريخية بشكل أو بأخر ، ولكن لا هذه الحضارات ولا غيرها في العصور المختلفة أشارت بدليل واحدة لوجود المملكة المزعومة.

من هنا يتبين لنا حقيقة مملكة سليمان التي يؤمن بوجودها المسلم بها لأنها فقط مذكورة في القرآن ، و هى فى الحقيقة مجرد قصة خرافية مثل قصص الف ليله و ليله و السندباد و على بابا و تفتقد إلى المنطق فضلا عن الدليل المادي التاريخي ، فتلك فرصة لك لتعلم انها قصة وهمية وأن محمد ما هو الا كاذب و مدعى للنبوة استغل الدين من اجل تحقيق مصالح شخصية. مثله مثل باقى الرسل و الانبياء الذين سبقوه.

ابدأ فى التفكير فى مستقبلك بدلا من ان تضع حياتك و امالك على وعود كاذبة.

أحد التعليقات:
عن أبي هريرة قال ان سليمان بن داود قال :  لأطوفن الليلة بمائة امرأة تلد كل امرأة غلاما يقاتل في سبيل الله فقال لك الملك قل إن شاء الله فلم يقل ونسي فأطاف بهن ولم تلد منهن إلا امرأة نصف إنسان قال النبي صلى الله عليه وسلم لو قال إن شاء الله لم يحنث وكان أرجى لحاجته" بخاري رقم 4944 في كتاب النكاح باب قول الرجل لأطوفن الليلة على نسائي"

هذا حديث صحيح في البخاري ... بغض النظر على قوة سليمان الجنسية ... أود أن أطرح عامل الوقت لنقد الحديث من أصله .
...
1. سليمان نبي من الانبياء , هذا يعني أن عمليته الجنسية أفضل من غيره من الناس...وهذا يعني أنه سيمارس الجنس ربع ساعة على الاقل مع امرأة واحدة...(من العيب أن يعاني من القذف السريع وهو نبي الله)

2.لنحسب ربع ساعة فقط ... في اليوم 24 ساعة, وفي الساعة 4 أرباع الساعة, هذا يعني أن عدد ارباع الساعدة في اليوم : 24*4 = 96

يعني أنه سيمارس الجنس مع 96 امرأة في اليوم كله ... بالاضافة الى ساعة أخرى مع أربعة نساء ليكمل المئة .

وهذا كاف ليجعل أي ذي عقل يتساءل : أين الوقت الذي يقضيه سليمان في التعبد؟ , أين الوقت الذي يقضيه مع خيله و أي أوقاته يقضيه في قراءة زبور أبيه؟

ببساطة , سليمان يقضي كل وقته يمارس الجنس؟؟؟؟؟ ... هل هذا نبي أم جون هولمز آخر؟؟

وزن خصية الانسان العادي هو : 18 غرام
... طولها : 3 سنتمتر
عرضها : 2 سنتمتر
سمكها : 15 سنتمر

كل هذا لكي تقوم بوظيفة جنسية لمرة واحدة..اذ أن المني تسمح كميته بالقذف لمرة واحدة أو مرتين فقط. (و المرة الثانية تكون فقيرة من عدد الحيوانات المنوية...وغالبا لا تأتي بالجنين)

هذا يعني أن سليمان شخص غير عادي ... لأن :

وزن وخصائص خصيته يجب أن تكون أكبر من الخصية العادية بحوالي 100 مرة ...

وهذا يعني أنه يحمل 1800 غرام خصيتين.. ولن نذكر الخصائص الاخرى من طول وعرض وسمك

0 comments: