Saturday, February 27, 2010

26




" 26 "


منذ 26 بكاء
تركت لك أنوثتي
على شرفة الروح
لأنها بغيابك لن ترويني
لن تشفع لك
* * *
نثرت عمري على أرصفتك
ونذرتك أيامي,
حبات عنب
فسافرت أصابعك
بحثا عني
رغم إني,
احلّق في عينيك
* * *
لـ 26 دمعة
نفق قلبي بين سطور غرورك
مُقسمة باني:
اليوم..
حرفيا ولدت
اليوم..
تنفست إنعتاقك!

0 comments: